مستقبلا سفير النمسا..

مساعد رئيس القضاء الايراني: قرار حقوق الانسان المناهض مسيس

مساعد رئيس القضاء الايراني: قرار حقوق الانسان المناهض مسيس
السبت ٢٧ نوفمبر ٢٠٢١ - ١٠:٠٨ بتوقيت غرينتش

انتقد مساعد رئيس القضاء الايراني في الشؤون الدولية كاظم غريب آبادي قرار حقوق الانسان المناهض لايران وعدّه نموذجا واضحا على التسييس في هذا المجال.

العالم - ايران

وقال غريب آبادي، خلال لقائه سفير النمسا لدى طهران ولف ديتريش هايم اليوم السبت، إن مثل هذا القرار المناهض لايران يصدر فيما لم تقم بعض الانظمة بإجراء أي انتخابات كما ان بعض البلدان المتشدقة بحقوق الانسان انتهكتها بشكل كبير لكنها لاتواجه أية انتقادات وفي المقابل يتم اصدار قرار ضد ايران باعتماد تقرير المقرر الخاص والذي لايمت بأي صلة الى واقع الشعب الايراني.

وانتقد دعم الغرب لمقترح كندا المناهض لايران عادّا هذا البلد أحد المنتهكين البارزين لحقوق الانسان في مجال السكن الاصليين وارتكاب الجرائم ضد الاطفال وانتهاك حقوق الانسان ضد الايرانيين المقيمين في كندا من خلال حرمانهم من الخدمات القنصلية والتي تعد جانبا لانتهاكات حقوق الانسان في كندا.

ونوه الى ان البلدان الغربية ليست بعيدة عن انتهاكات حقوق الانسان وثمة موارد عديدة بهذا الشأن على مختلف الصعد تقع في هذه البلدان كما ان اعتماد توجهات انتقائية وسياسية في هذا المجال يشكل تضحية بحقوق الانسان.

وأعرب عن ترحيب ايران بالدخول في حوار مع البلدان الاخرى في مجال حقوق الانسان، منتقدا في ذات الوقت تسييس هذا الموضوع، وأعرب عن اسفه بذات الوقت لاستخدام بعض البلدان حقوق الانسان أداة لمناهضة البلدان الاخرى من أجل تحقيق أهداف سياسية.

وفي سياق آخر أعرب عن استعداد ايران لتعزيز التعاون القضائي مع النمسا عادّا الدبلوماسية القضائية بمثابة سبيل للتفاهم المتبادل والمساهمة بايجاد حلول للمشاكل التي لايمكن حلها عبر السبل السياسية.

من جهته أعرب سفير النمسا عن ترحيبه لمقترح المشاركة في حوار حول حقوق الانسان وتعزيز التعاون القضائي بهدف تحقيق تفاهم مشترك وتبادل التجارب المكتسبة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف