فيديوغرافيك..

عملية الإعدام بالقدس.. تعطش اسرائيلي للدم الفلسطيني

الأحد ٠٥ ديسمبر ٢٠٢١ - ١٠:٤٥ بتوقيت غرينتش

استشهد الأسير الفلسطيني المحرر محمد سليمة (25 عاما) بمنطقة باب العامود في القدس، بعد إطلاق جنود الاحتلال النار عليه من مسافة قريبة بدم بارد وتركه ينزف حتى الشهادة، وادعت شرطة الاحتلال أن الشهيد طعن مستوطن إسرائيلي ما أدى إلى اصابته بجروح، كما حاول طعن شرطي لكنه لم ينجح حيث تم إطلاق النار عليه قبل ذلك.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف