مأرب: قبائل العبدية تؤكد وقوفها مع الجيش واللجان في مواجهة العدوان

مأرب: قبائل العبدية تؤكد وقوفها مع الجيش واللجان في مواجهة العدوان
الخميس ١٣ يناير ٢٠٢٢ - ١١:٣٧ بتوقيت غرينتش

عُقد لقاء قبلي موسع لقبائل مديرية العبدية في محافظة مأرب، اليوم الخميس، للتأكيد وقوف أبناء العبدية مع الجيش واللجان الشعبية في مواجهة قوى العدوان السعودي.

العالم - اليمن

وخلال الوقفة أكد اللواء علي طعيمان محافظ مارب في كلمة له: أن أبناء العبدية بنخوتهم وشجاعتهم أثبتوا للجميع أنهم لن يكونوا إلا في صف الوطن ومع أبناء شعبهم ضد الغزاة والمحتلين.

من جهته قال الشيخ أحمد الثابتي مدير مديرية العبدية إن: رجال العبدية جميعهم يؤكدون وقوفهم مع الجيش واللجان الشعبية وأحرار اليمن في مواجهة الغزاة والمحتلين، مضيفا يكفي أبناء العبدية ما مضى من الدروس ولن ينخدعوا مره أخرى ولن ينخرطوا في صف العدوان بل سيواجهونه بكل قوة.

وأشار الشيخ أحمد الثابتي إلى أن أبناء العبدية وحدوا صفوفهم وتناسوا الخلافات فيما بينهم وهم سيكونون في مقدمة الصفوف مع الجيش واللجان الشعبية لمواجهة العدوان الغاشم.

بدوره خاطب الشيخ عبدالله نكير المخدوعين بقوله: نقول للمخدوعين من أبناء العبدية الذين يريدون العودة إلى منازلهم لا مانع من ذلك لكن لن نسمح بأن تكون العبدية ميدان صراع مره أخرى.

وأصدر أبناء العبدية في ختام وقفتهم بيانا استنكروا في تصعيد العدوان السعودي الأمريكي على اليمن، مؤكدين وقفهم الكامل مع أحرار شعبنا في مواجهة العدوان

وأعلن رجال العبدية النفير العام والتوجه إلى جبهات القتال لمواجهة الغزاة والمرتزقة كتفاً بكتف مع الجيش واللجان الشعبية وقبائل اليمن، مشددين على أن العبدية بجميع قبائلها تؤكد أنها لن تكون مسرحا لأي معارك قادمة ولن تسمح بأن يدنسها الغزاة والمرتزقة مرة أخرى.

وجدد أبناء العبدية ولائهم لقائد الثورة السيد القائد عبدالملك بدرالدين الحوثي حفظة الله، مؤكدين أنهم على أتم الجهوزية لتنفيذ ما تراه القيادة مناسبا لردع العدوان ومرتزقته.

ودعا بيان اللقاء القبلي المخدوعين من أبناء مديرية العبدية أو غيرهم بالعودة إلى منازلهم ولهم الأمن والأمان قبل فوات الأوان.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف