في القمة الإيرانية الروسية..

رئيسي لبوتين: نأمل توقيع عدة اتفاقيات خلال زيارتنا

الأربعاء ١٩ يناير ٢٠٢٢ - ٠١:٥٤ بتوقيت غرينتش

عقدت في موسكو القمة الإيرانية الروسية بمشاركة الرئيسين الإيراني إبراهيم رئيسي والروسي فلاديمير بوتين.

العالم إيران

وفي مستهل لقائه بالرئيس الإيراني شكر بوتين رئيسي قبوله زيارة موسكو رغم ظروف الجائحة نظراً لأهمية المرحلة الراهنة في العلاقات الدولية.

وصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال لقائه الرئيس الإيراني ابراهيم رئيسي، الوضع في أفغانستان "بالمقلق"، معربا عن رغبته في مناقشة هذه المسألة، ومعرفة موقف طهران من خطة العمل المشتركة.

وقال بوتين: "الوضع في أفغانستان يقلقنا".

وأضاف: "بالطبع، من المهم للغاية بالنسبة لي أن أعرف موقفكم من خطة العمل الشاملة المشتركة".

وأضاف بوتين: "إن التجارة بين البلدين زادت بأكثر من 38% العام الماضي، على الرغم من جائحة فيروس كورونا".

ولفت بوتين إلى أنه لا يزال على تواصل مستمر مع رئيسي منذ تولي الأخير الرئاسة الإيرانية، مقرا بأن الاتصالات الهاتفية أو بواسطة الفيديو لا تستطيع استبدال الاجتماعات وجها لوجه.

وأشاد الرئيس الروسي بتطوير العلاقات بين إيران والاتحاد الاقتصادي الأوروآسيوي والعمل الجاري على إنشاء منطقة تجارة حرة.

وطلب بوتين من رئيسي نقل أطيب تمنياته إلى المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي.

ف

من جانبه قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي مخاطبا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قائلا إن قائد الثورة آيةالله السيد علي خامنئي "يخصكم بأطيب تحية ويحث على تعزيز العلاقات مع روسيا."

كما قال إبراهيم رئيسي لنظيره الروسي: نحن نواجه أميركا معكم منذ أكثر من أربعين عاما.

و فيما أشار إلى أن العلاقات مع روسيا ستتطور إلى علاقات استراتيجية، قال رئيسي: ليست لدينا أي قيود على توسيع وتطوير العلاقات مع روسيا الصديقة التي نريد علاقات استراتيجية معها.

وقال رئيسي:"لدينا تجربة جيدة للغاية في التعاون مع روسيا في سوريا، وهذا تعاون في مكافحة الإرهاب في المنطقة، في الجمهورية العربية السورية. هذه التجربة الجيدة للغاية يمكن أن تهيئ لنا الشروط المسبقة لتطبيق هذه التجربة في كثير من المجالات الأخرى".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف