روسيا وايران تنتقلان الى مرحلة مهمة من العلاقات بينهما

الخميس ٢٠ يناير ٢٠٢٢ - ٠٨:٢٩ بتوقيت غرينتش

سانت بطرسبورغ (العالم) ‏20‏/01‏/2022 - اعتبر الخبير في الشؤون الروسية مسلم شعيتو ان ايران وروسيا تنتقلان الى مرحلة مهمة من العلاقات بينهما بحكم الظروف التي تفرضها السياسات الاميركية والغربية المعادية لطهران وموسكو.

العالم - خاص بالعالم

وقال شعيتو في حوار مع قناة العالم خلال برنامج "مع الحدث": بالشكل وهو امر مهم جدا، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نادرا ما يعقد لقاءات مباشرة في ازمة الكورونا التي اجتاحت العالم، وكذلك الاستقبال الحار الذي تم للرئيس الايراني، بالاضافة الى البرنامج الواسع في زيارة الرئيس رئيسي، ابتداء من زيارة المسجد الاساسي في موسكو ومن ثم القاء كلمة في الدوما الروسي.

واضاف: ان صلاة الرئيس الايراني في الكرملين لها معان كثيرة، خاصة ان الرئيس بوتين هو الذي ذكر بموعد الصلاة وقال انه ينتظر، إذن بالشكل هناك ايجابيات كثيرة ورسائل واضحة تماما في كل الاتجاهات، وتحاول روسيا وايران الخروج من الاخطاء التي ارتكبت اثناء التسعينات، فروسيا نتيجة لموقفها الايجابي بالعلاقة مع الغرب خسرت كل الاتحاد السوفييتي السابق ودول آسيا الوسطى، ويبدو ان البلدين ينتقلان الى علاقات مهمة تفرضها ايضا اجراءات الحظر واللهجة والموقف العدائي من قبل الولايات المتحدة ضد روسيا وايران وتركيا.

وفيما يخص افغانستان قال شعيتو إنه تم ضم ايران قبل فترة الى منظمة شنغهاي وبدعم وطلب من روسيا، لان منظمة شنغهاي هي تعني كل الدول المحيطة بافغانستان بالاضافة الى الصين وروسيا، وهذا الموقف من قبل روسيا يعطي دورا مهما لايران بالمساعدة في حل هذه الازمة في افغانستان بعدما تركتها الولايات المتحدة كبؤرة توتر في تلك المنطقة.

اما في ما يخص مفاوضات فيينا فقال شعيتو إن الرئيس رئيسي وكل المحللين يقولون ان الموقف الروسي موقف داعم جدا لما تطلبه ايران، وان روسيا مستعدة للدفاع عما تقوله ايران في هذه المفاوضات، اذن هناك تعاون سياسي واضح تماما من اجل انجاز هذا الاتفاق للانتقال لمرحلة متقدمة في العلاقة بين الدولتين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف