المشهد التونسي قبيل الاستفتاء الدستوري- الجزء الثاني

الإثنين ٠٤ يوليو ٢٠٢٢ - ٠٩:٣٨ بتوقيت غرينتش

تقف تونس مجدداً عند منعطف هام يتمثل هذه المرة في الاستفتاء على الدستور الجديد في 25 من الشهر الجاري.

خاص بالعالم

مشروع الدستور يمنح الرئيس حصانة وصلاحيات واسعة، ويعيد ارساء النظام الرئاسي الذي قائماً اصلاً قبل الثورة.

وقبيل هذا الاستحقاق البارز ينقسم المشهد السياسي الى ثلاثة اقطاب، الاول هو قطب المشاركين والمساندين للاستفتاء والداعين بالتصويت بنعم، واما الثاني فيضم المشاركين الذين سيتوجهون الى معارضة مشروع الدستور من خلال التصويت بلا.

فيما يبرز القطب المقاطع للاستفتاء والذي رفض ما اعتبره منح الانقلاب شرعية المسار الذي يناهضونه من اساسه، على غرار مكونات جبهة الخلاص الوطني التي تضم حزب النهضة وقلب تونس وائتلاف الكرامة.

يناقش برنامج "المغاربية" هذا الموضوع مع ضيوف الحلقة:

القيادي في حركة شعب الدكتور رضا لاغة

عضو جبهة الخلاص الوطني بلقاسم حسن

والصحفية التونسية فاطمة مقني

تابعوا المزيد من التفاصيل في سياق الفيديو المرفق..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف