واشنطن تعلن موقفها إزاء الإنقلاب في بوركينا فاسو

واشنطن تعلن موقفها إزاء الإنقلاب في بوركينا فاسو
السبت ٠١ أكتوبر ٢٠٢٢ - ٠٧:٠٥ بتوقيت غرينتش

أدانت الخارجية الأمريكية بإطاحة عسكريين بالحكومة في بوركينا فاسو

العالم - أفريقيا

وقالت الخارجية الأمريكية: إن الولايات المتحدة تشعر بقلق عميق جراء الأحداث انقلاب في بوركينا فاسو.

في السياق قال القائد العسكري الجديد لبوركينا فاسو إبراهيم تراوري يوم السبت، إن الرئيس المخلوع بول هنري داميبا لجأ إلى قاعدة للجيش الفرنسي وكان يخطط لشن هجوم مضاد بعد انقلاب في اليوم السابق.

وجاء ذلك في بيان قرأه على التلفزيون الرسمي ضابط في الجيش محاطا بجنود يرتدون أقنعة.

ونفت السفارة الفرنسية في وقت سابق أي تورط للجيش الفرنسي في الأحداث الأخيرة في بوركينا فاسو وقالت إن القوات الفرنسية لا تحمي أي سلطات في البلد الإفريقي.

والجمعة، اقتحمت مجموعة من الجنود محطة التلفزيون الوطنية RTB، وأعلنت أن دامبيا قد تمت الإطاحة به من منصبه، وقالت إنه تم تعليق دستور البلاد وإغلاق الحدود حتى إشعار آخر.

وسمع دوي أعيرة نارية السبت في عاصمة بوركينا فاسو وسط مؤشرات على توتر مستمر بعد يوم من قيام مجموعة من ضباط الجيش بالإطاحة بالرجل الذي استولى على السلطة في انقلاب قبل تسعة أشهر فقط.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف