إبتكار وسيلة علاج للأطفال المصابين بعدم التركيز

إبتكار وسيلة علاج للأطفال المصابين بعدم التركيز
الإثنين ١٧ يونيو ٢٠١٣ - ٠٢:٣٠ بتوقيت غرينتش

نجح باحثون ایرانیون في تصميم برمجة لتعزيز الإنتباه السمعي لدى الأطفال المصابين بعدم التركيز وكثرة الحركة بحيث يمكن استخدامها بدلا من تناول الأدوية.

وصممت الباحثة في جامعة طهران "عافیة سارلي" هذه البرمجة بهدف رفع مستوى تركيز الأطفال، فيما يمكن للوالدين مراقبتهم بإعطائهم سماعة ومطالبتهم بإنجاز أعمال محددة.
ولفتت "سارلي" إلى وجود طرق مختلفة لعلاج ADHD بما فيها العلاج بالأدوية والعلاج المعرفي والعلاج السلوكي والعلاج المعرفي – السلوكي، وكلها ذات مضاعفات وآثار جانبية على المريض.
هذا وتم اختبار هذه العملية علی۱۰ أطفال تتراوح أعمارهم ما بين ۸ و۱۲ عاما كما تم تسجيل براءة الإختراع في إدارة تسجيل الإختراعات الإيرانية.
وحالة قصور الانتباه وكثرة الحركة والتي تعرف اختصارا(ADHD) هي حالة نفسيه تبدأ في مرحلة الطفولة وتسبب نموذجا من تصرفات تجعل الطفل غير قادر على اتباع الأوامر أو السيطرة على تصرفاته أو أنه يجد صعوبة بالغة في الانتباه للقوانين ما يجعله دوما مهتما بالأشياء الصغيرة.

والمصابون بهذه الحالة يواجهون صعوبة في الاندماج في صفوف المدارس والتعلم، كما لا يتقيدون بقوانين الفصل مما يؤدي إلى تدهور أدائهم المدرسي لدى هؤلاء الأطفال بسبب عدم قدرتهم على التركيز وليس لأنهم غير أذكياء، لذلك يعتقد غالبية الناس أنهم مشاغبون بطبيعتهم.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة