الخارجية الأميركية تنتقد تآكل آفاق الحوار في البحرين

الخارجية الأميركية تنتقد تآكل آفاق الحوار في البحرين
الجمعة ١٨ أكتوبر ٢٠١٣ - ٠٧:٠٢ بتوقيت غرينتش

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية جين بساكي، إن الولايات المتحدة الأميركية مستمرة في حثِّ الحكومة البحرينية على الوفاء بالتزاماتها تجاه حرية التعبير.

وخلال مؤتمر صحافي وفي ردها على سؤال بشأن، أعمال العنف التي شهدتها البحرين إبان تشييع الشاب يوسف النشمي، الذي كان معتقلاً، وفيما إذا كانت الولايات المتحدة قد ناقشت هذا الأمر مع الحكومة البحرينية، قالت بساكي: "نشعر بخيبة أمل بسبب الأحداث الأخيرة التي شهدتها البحرين، وتآكل آفاق الحوار فيها. ولدينا علم بظروف احتجاز ووفاة النشمي، ولكن ليس لدينا مزيد من التفاصيل بهذا الشأن، وإنما مستمرون بمراقبة الأوضاع في البحرين".
وفيما إذا كانت الولايات المتحدة تشعر بخيبة أمل بسبب فشل حوار التوافق الوطني من تحقيق أي إنجاز، وتعمل مع السعودية أو لوحدها في محاولة عودة الأمور إلى مسارها، ردت بساكي بالقول: "نحن مستمرون لوحدنا بحث الحكومة على الوفاء بالتزاماتها لحماية حرية التجمع وتكوين الجمعيات وحرية التعبير. ولقد دعونا لذلك عدة مرات، ويمكنني تجديد التأكيد على ذلك مرة أخرى، ودعوة جميع الأطراف لأن تعيد تأكيد التزامها بنبذ العنف واتخاذ الخطوات التي تمضي بالحوار الوطني قدماً".
وختمت حديثها بالقول: "من الواضح أن هناك عدداً من الأحداث على الأرض التي جعلت من استمرار الحوار في البحرين أكثر تحدياً، وهناك ما يمكن أن تقوم به عدة أطراف من أجل تحريك الأمور إلى الأمام على هذا الصعيد، لذلك لا أعلم ما إذا كانت هناك عقبة محددة تقف أمام الحوار، بقدر ما هناك المزيد الذي يتعين القيام به، وهو ما ندفع باتجاهه".

كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة