القبانجي: استقبال اوروبا للهاشمي إعلان حالة حرب على العراق

القبانجي: استقبال اوروبا للهاشمي إعلان حالة حرب على العراق
السبت ١٩ أكتوبر ٢٠١٣ - ٠٨:٠٠ بتوقيت غرينتش

اعتبر خطيب جمعة النجف صدر الدين القبانجي ، الجمعة، أن استقبال الاتحاد الأوروبي لنائب رئيس الجمهورية السابق المحكوم بالإعدام طارق الهاشمي يمثل إعلان حالة حرب على العراق، مبيناً أن ذلك يخالف الأعراف الدبلوماسية والدولية، فيما أكد أن المرجع الديني اية الله السيد علي السيستاني أمر برفع صوره من الأماكن العامة لعدم استغلاها "سياسيا".

وقال القبانجي خلال خطبة صلاة الجمعة في الحسينية الفاطمية بمحافظة النجف، إن "استقبال طارق الهاشمي في مؤتمرات الاتحاد الأوروبي أمر مستغرب ويخالف الأعراف الدبلوماسية والدولية"، معتبراً أن ذلك يمثل "إعلان معاداة وحالة حرب على العراق".

وأضاف القبانجي أن "دوافع الأوروبيين لاستقبال الهاشمي غير معروفة"، مشيرا الى ان "ذلك قد يكون تزلفاً لبعض الدول العربية المعادية للعراق وطمعاً في نفطها".

وكان مكتب نائب رئيس الجمهورية السابق المحكوم بالإعدام طارق الهاشمي ذكر في بيان نشره، أمس الاول الخميس ، على موقعه الالكتروني أن الهاشمي وصل الى العاصمة البلجيكية بروكسل بناء على دعوة تلقاها من الاتحاد الاوروبي للمشاركة في جلسة رسمية للبرلمان الاوروبي والتي خصصت للاستماع الى كلمته عن اهم التحديات التي تواجه العراق.

وفي سياق آخر، أكد القبانجي أن "المرجع الديني الاعلى اية الله علي السيستاني أمر برفع صوره من الأماكن العامة، وهذا يدل على زهد المرجعية"، لافتاً الى أن "الهدف من ذلك هو عدم استغلال هذه الصور سياسيا".

يذكر أن المرجع الديني الاعلى اية الله علي السيستاني أوصى، في (15 تشرين الأول 2013)، بعدم نشر صوره في مبنى مجلس محافظة النجف وعلى الجدران وفي الشوارع والساحات والأماكن العامة.
 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة