نائبة: اينما ذهب إردوغان إلى منصب نقل الصلاحيات معه

الأحد ١٧ أغسطس ٢٠١٤ - ٠٨:٠٤ بتوقيت غرينتش

أنقرة (العالم) 2014.08.17 ـ أكدت نائبة زعيم حزب العمل التركي شوله بارينجك إلى أن بوادر انقسامات في حزب العدالة والتنمية الحاكم بتركيا قد دفعت الحزب لتفضيل أحمد داوود أوغلو على عبدالله غول لمنصب رئاسة الوزراء؛ منتقدة استئثار إردوغان للصلاحيات أينما يحل به المنصب.

وفي حوار هاتفي لقناة العالم الإخبارية أشارت بارينجك إلى وجود توجه وذلك بعد التغييرات التي حصلت في تركيا من أجل أن يكون داوود أوغلو رئيساً للوزراء.. مضيفة أن هذا الاتجاه يطرح تساؤلاً حيث أن عبدالله غول كان هو المرشح الأوفر حضاً في السابق "ولكن يبدو أن هناك تغييرات وانقسامات في الحزب الحاكم من أجل اختيار أوغلو."
وأضافت أن إردوغان كان يميل إلى عبدالله غول في البداية؛ لكن رأت أن تغييرات قد حصلت بعد الاجتماع الذي عقده الحزب بهذا الشأن.
وأوضحت أن مشاكل عديدة وكبيرة تواجه رئيس الوزراء في تركيا؛ أشارت منها إلى مشكلة الأكراد والمشاكل الاقتصادية ومنها البطالة؛ لافتة إلى أن الأمور سوف لن تكون سهلة في الانتخابات القادمة.
وقالت النائبة بارينجك: لا أريد القول إن داوود أوغلو أفضل من عبدالله غول ولكن يبدو أن مشكلات تعصف بالحزب.. ومشكلات عميقة تواجه الحكومة التركية الجديدة.
وأشارت إلى أن إردوغان قد ربح الانتخابات "وهذه حقيقة.. لأن أحزاب المعارضة لم تكن منظمة وقوية ولم تستطع أن تواجه إردوغان وحزبه ومناصريه.. ولذلك هو ربح الانتخابات."
وفيما لفتت إلى وجود تقارير تؤكد أن إردوغان يحاول ومنذ مدة تقليص صلاحيات رئيس الوزراء وتغيير القوانين والدستور؛ أكدت أن ذلك بحاجة إلى استفتاء شعبي؛ ولكنها قالت: سوف لن يكون الأمر سهلاً لأن المعارضة هذه المرة سوف لن تسكت.. لأن كل ماذهب إردوغان إلى منصب نقل الصلاحيات معه.. وهذا غيرمقبول في دولة ديموقراطية مثل تركيا.
وأضافت النائبة بارينجك: مررنا بعقود طويلة من الانتخابات والديموقراطية ولااعتقد بأنهم سوف يسمحون لأن يركز إردوغان جميع الصلاحيات وأن يحدث جميع هذه التغييرات في تركيا.. على الرغم من أن إردوغان يريد أن يضع جميع هذه الصلاحيات في يده.
وخلصت إلى القول إن "تغييرات كبيرة سوف تحصل ولكن بالتأكيد تحتاج إلى استفتاء شعبي."
هذا وقالت صحيفة يني شفق المؤيدة للحكومة التركية يوم أمس إن حزب العدالة والتنمية الحاكم يدعم بقوة تعيين وزير الخارجية احمد داوود اوغلو رئيساً للوزراء. وذكرت الصحيفة أن الرئيس المنتخب، اردوغان أجرى تصويتاً غير رسمي خلال اجتماع مغلق لكبار مسؤولي حزبه، وطلب طرح اسماء مرشحين لزعامة الحزب ورئاسة الوزراء في تصويت سري. وأضافت الصحيفة أن النتائج أظهرت دعماً ساحقاً لأوغلو لتولي رئاسة الوزراء. ومن المقرر أن يختار الحزب الحاكم الخميس خلفاً لأردوغان الذي يفرض عليه القانون أن يستقيل من منصبيه عند تسلمه الرئاسة اواخر الشهر الجاري.
08.17         FA

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة