شاهد.. مفتي سوريا يبكي على الشهيدة الفلسطينية ياسمين

الأربعاء ١٧ فبراير ٢٠١٦ - ٠٩:٤١ بتوقيت غرينتش

دمشق (العالم) 2016.02.17 ـ لم یتمالك مفتي سوريا الشيخ بدرالدين حسون نفسه حين الإشارة إلى مشهد استشهاد الفتاة الفلسطينية ياسمين التميمي والتصرف المشين من قبل الجنود الصهاينة بحق جسدها وأمام كاميرا التصوير وخنقته العبرة، مؤكداً أن هذا هو الثمن الذي تدفعه سوريا جراء عدم تخليها عن القضية الفلسطينية.

وفي حوار خاص مع قناة العالم لبرنامج "المحور" وفي معرض حديثه حول الثمن الذي تدفعه سوريا جراء كونها ضمن محور المقاومة لفت الشيخ بدرالدين حسون إلى المقطع الذي انتشر عن لحظة استشهاد الفتاة الفلسطينية ياسمين التميمي في مدينة الخليل وكيفية تعاطي جنود الاحتلال الإسرائيلي مع جسدها النازف على الأرض إذ خنقته العبرة حين ذكر المشهد.

وقال الشيخ حسون: أقولها لمن يتخلون اليوم عن فلسطين، وهم يرون بالأمس فقط تلك الفتاة في الخليل إبنة الرابعة عشر عاما، والتي سيتحول دمها إلى نار ستحرقهم، وإلى نور ستشعل الضياء، كنور شهداءنا في سوريا، وهم يرونها تتقلب على الأرض وتنادي واإسلاماه.. وامحمداه.. واعرباه.. ويأتي الصهيوني ويضع رجله عليها أمام العالم كله.

وأضاف: ألا فلتخسأ الأمم المتحدة ومن وراءها وحقوق الإنسان على المشهد الذي رأيته بالأمس فقط في الخليل.. لذلك تدفع سوريا الثمن اليوم!

104-2

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة