السبهان يرتعد ويزعم ان سفارته ببغداد "مهددة"!

السبهان يرتعد ويزعم ان سفارته ببغداد
الخميس ١٤ يوليو ٢٠١٦ - ٠٦:٤٣ بتوقيت غرينتش

زعم السفير السعودي لدى العراق ثامر السبهان، في تصريحات الاربعاء، أن السفارة السعودية طلبت من حكومة بغداد عربات مصفحة بعد مزاعم تهديدات تعرضت لها وأنها لم تستلمها إلى جانب معدات أخرى منذ أكثر من 6 أشهر.

وزعم السبهان الذي توجد أدلة دامغة على تدخله في الشأن الداخلي العراقي في تصريحات لصحيفة "الشرق الأوسط" السعودية: ان هناك تحريضاً من عدة تيارات سياسية، وأن تهديدات وصلت للسفارة وطلبنا من السلطات العراقية اتخاذ جميع الإجراءات الكفيلة بالحماية.

ونفى السبهان زيارته لسجناء سعوديين منتمين لجماعة "داعش" الارهابية في العراق، وأكد في حديثه أن ذلك لم يحدث، رغم أنه واجب على السفارة القيام بذلك، على حد تعبيره.

ودافع السبهان عن الارهابيين السعوديين الذين ثبتت ادانتهم باعمال تخريبية وجرائم قتل ارتكبوها من خلال انتمائهم لجماعة "داعش" وجماعات ارهابية اخرى في العراق قائلا: من تثبت عليه المشاركة في الأعمال الارهابية يجب ان يحظى بمحاكمة عادلة، وله حقوق إنسانية.

وقال أيضا: للعراق الحق في تنفيذ الأحكام التي تصدر بحقهم ولا عذر لأي سعودي يقوم بأعمال ارهابية.

103-2

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة