هذا ما يفعله قلة النوم بالانسان

هذا ما يفعله قلة النوم بالانسان
الخميس ١٠ نوفمبر ٢٠١٦ - ٠٦:٣٦ بتوقيت غرينتش

حذرت دراسة أميركية حديثة، من أن عدم حصول الأشخاص على كفايتهم من النوم ليلاً، يدفعهم للإفراط في تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين والسكر بكثرة، مثل المشروبات الغازية، ومشروبات الطاقة، التي تزيد من الإصابة بالسمنة السكري.

الدراسة أجراها باحثون بمركز "يو إس سان فرانسيسكو" للصحة، التابع لجامعة كاليفورنيا، في أميركا، ونشروا نتائجها يوم أمس الأربعاء، في دورية (Sleep Health) العلمية.

وأجرى فريق البحث دراسته على 18 ألفاً و 779 شخصاً من البالغين في سان فرانسيسكو، لرصد آثار قلة النوم ليلاً على استهلاك المشروبات المحلاة بالسكر والمنبهات.

ووجد الباحثون أن الأشخاص الذين ينامون 5 ساعات فأقل ليلاً، يزيد استهلاكهم من المشروبات التي تحتوي على الكافيين والسكر، مثل المشروبات الغازية، ومشروبات الطاقة.

وعن السر في ذلك، رأى فريق البحث أن الحرمان من النوم ليلاً يجعل الأشخاص يميلون لتناول المزيد من السكر والكافيين للبقاء مستيقظين.

وأضافوا أن الحرص على الحصول على قسط كاف من النوم ليلاً، يساعد على خفض كمية السكر، التي يتناولها الأشخاص، وعدم إصابته بالأمراض المرتبطة بالتمثيل الغذائي، مثل السكري والسمنة.

وكانت دراسات سابقة، ربطت بين زيادة استهلاك المشروبات السكرية، وعلى رأسها المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة، بزبادة نسبة السكر في الدم والدهون الزائدة في الجسم، والذي يمكن أن يؤدي إلى السمنة والسكري.

وأفادت الدراسات بأن عدم حصول الإنسان على كفايته من النوم يوميا، لمدة أسبوع واحد فقط، يمكن أن يلحق أضراراً كبيرة بالأوعية الدموية، ويجعله أكثر عرضة لأمراض القلب.

واعتبر فريق البحث، أن الفترة المثالية للنوم ليلاً هي من 7 إلى 8 ساعات يومياً، ونصحوا من لا ينامون جيدا بالتحدث إلى الطبيب، لطلب المساعدة.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن ما يزيد على 65% من السكان البالغين و20% من المراهقينَ، في إقليم شرقِ المتوسط، يعانون من فرط الوزن والسمنة، وأن استهلاكِ السكر يترتب عليه الإصابة بالسمنة، ليس ذلك فحسب بل وانتشار الإصابة بالسكري، وتسوسِ الأسنان بين الأطفال والبالغين.

104-4

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة