موغريني: الاتفاق النووي ليس ثنائيا ولايمكن اعادة النظر فيه

موغريني: الاتفاق النووي ليس ثنائيا ولايمكن اعادة النظر فيه
الثلاثاء ٢١ مارس ٢٠١٧ - ١١:٤٥ بتوقيت غرينتش

اكدت منسقة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي فدريكا موغريني ان الاتفاق النووي يعود الى المجتمع الدولي؛ مضيفة ان الخطة ليست اتفاقا ثنائيا ولا يمكن تغييره.

العالم - ايران

وفي تصريحات ادلت بها امس الاثنين خلال مؤتمر "كارنغي" الدولي للسياسة النووية، اشارت موغريني الى الدور الفاعل للدبلوماسية والاجماع الدولي في التوصل الى الاتفاق النووي واضافت، ان الاتحاد كان السبب الذي أدى إلى التوصل لهذا الاتفاق.

وشددت المسؤولة الاوروبية بالقول، ثمة حقائق لا يمكن لاحد نكرانها بشأن هذا الاتفاق؛ لافتة الى ان الوكالة الدولية للطاقة الذرية اكدت لخمس مرات حتى اليوم على التزام ايران بالاتفاق النووي وانها تراقب على الدوام برنامج ايران النووي.

وتابعت، ان هناك اجتماعات يتم عقدها باستمرار بمشاركة كافة الاطراف لتقييم التنفيذ الشامل لبنود الاتفاق النووي.

وفيما اكدت على دعم مجلس الامن الدولي للاتفاق، اردفت موغريني 'اقول بصراحة ان الاتفاق النووي يعود للمجتمع الدولي كافة وان الاوروبيين تعهدوا بالحفاظ على الاتفاق كونهم يرون بأن تنفيذه بشكله التام والدقيق يعدّ امرا هاما لضمان أمن الجميع.

وفي جانب اخر من تصريحاتها، اشارت مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي الى 'التعقيدات' الفنية الخاصة بخطة العمل المشترك الشاملة وكذلك الفترة الطويلة التي استغرقت عملية التوصل اليها واضافت : "اسمحوا لي بأن أوكد بان الاتفاق النووي ليس اتفاقا يمكن اعادة النظر في اجزاء منه".

وفي الختام جددت موغريني التاكيد على ان الاتفاق النووي يعد انجازا دبلوماسيا وستستمر اجتماعات اللجنة المشتركة للخطة العمل المشترك من اجل تقييم مدى التزام كافة الاطراف بالاتفاق النووي.

المصدر: فارس

109-2

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة