لاجئ عراقي دخل إلى استراليا بصورة غير شرعية وهذا ما فعلته السلطات به!

لاجئ عراقي دخل إلى استراليا بصورة غير شرعية وهذا ما فعلته السلطات به!
الثلاثاء ٢٨ مارس ٢٠١٧ - ١١:٥٠ بتوقيت غرينتش

تعتزم السلطات الاسترالية ترحيل طالب لجوء عراقي يعاني من ضعف البنية الجسدية بعد إضرابه عن الطعام كوسيلة احتجاج وتعرضه لـ"الاضطهاد" وعدم قبول طلبه بحق اللجوء.

 العالم - منوعات

وذكر ناشطون في مجال حقوق اللاجئين باستراليا، أن سعيد لاجئ عراقي وصل الى استراليا عبر قارب تهريب للمهاجرين عام 2012 لكن الحكومة الاسترالية اعتقلته ولم تأخذ طلبه بحق اللجوء بعين الاعتبار وقامت باحتجازه في مراكز خاصة للاجئين.

وكان من المقرر ترحيله من ملبورن هذا الأسبوع، ولكن ناشطون أحبطوا هذه الخطوة بعد احتجاجهم أمام مركز الاحتجاز وبدلا من ذلك توجه الى فيلاوود حيث يعتقد المحتجون أن السلطات ستحاول مرة أخرى ترحيله وإعادته الى العراق.

وقال محامي سعيد، أليسون باتيسون، من منظمة حقوق الإنسان للجميع، إن طالب اللجوء العراقي نقل إلى المستشفى 3 مرات خلال الأسبوعين الماضيين بسبب إضرابه عن الطعام، مما جعل حالة صحية غير مستقرة.

يذكر أن استراليا ترفض اللاجئين والمهاجرين الذين يحاولون الوصول الى أراضيها بصورة غير شرعية حيث تقوم باعتقالهم ومن ثم إعادتهم الى أوطانهم، بعد احتجازهم في مراكز معدة سلفاً في جزر نائية.

3ـ 10

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة