مؤكدا استعداد حرس الثورة لتعزيز العلاقات الدفاعية مع الدول الصديقة..

العميد باكبور: نضع قدراتنا الدفاعية في خدمة جميع المظلومين في العالم

العميد باكبور: نضع قدراتنا الدفاعية في خدمة جميع المظلومين في العالم
الأحد ٣٠ أبريل ٢٠١٧ - ٠٣:٥٩ بتوقيت غرينتش

اعتبر قائد القوات البرية لحرس الثورة الاسلامية العميد محمد باكبور أن قدرات القوات البرية للحرس يمكن لها أن تكون في خدمة وتصرّف جميع المظلومين والمسلمين في العالم.

العالم - ايران

وقد أقامت القوات البرية لحرس الثورة احتفالا بمناسبة الولادة الميمونة للامام الحسين (ع) ويوم الحرس الثوري حضره عدد من الملحقين العسكريين لعدد من الدول الأجنبية.

وقدّ رحّب قائد القوات البرية لحرس الثورة الاسلامية العميد محمد باكبور بالضيوف بمناسبة حضورهم احتفال ولادة الامام الحسين (ع) ويوم الحرس الثوري معتبرا أن الحرس الثوري قد استطاع أن ينفذ المهمات الخطيرة المنوطة به بالدفاع عن الثورة الاسلامية عبر الاعتماد على الشباب المؤمن والثوري الّذي يحترم القيم الانسانية والاسلامية.

واشار العميد باكبور الى قدرات القوات البرية التابعة للحرس الثوري معتبرا أنّها من أقدر الوحدات التي ساهمت بالدفاع عن البلاد طيلة ال 38 سنة التي خلت خصوصا في سنواب الحرب الثمانية المفروضة من قبل النظام البعثي الصدامي، كما أشار إلى مساهمة هذه الوحدة بحفظ الأمن في ايران في أيام الثورة الاسلامية الاولى.

وأشار قائد القوات البرية للحرس الثوري إلى أن هذه القوات تعمل على تصميم وصناعة مختلف الوسائل العسكرية للارتقاء بمستوى فعاليتها القتالية بشكل ملحوظ للرد بشكل سريع على أي خطر يهدد البلاد.

كما ولفت العميد باكبور الى دور القوات البرية في ايصال المساعدات للمتضررين من الحوادث المفاجئة كالزلازل والسيول، وحتى تقديم الخدمات الطبية والعمرانية والثقافية والتربوية والتعليمية للمناطق المحرومة في مختلف أنحاء البلاد.

خارجيّا قال قائد القوات البرية لحرس الثورة إلى أن دول الاستكبار عملت على إيجاد النزاعات في منطقة الشرق الأوسط وغرب آسيا مما أدى إلى اراقة الدماء بشكل واسع وقتل الأطفال والنساء وذلك من أجل إضعاف دول المنطقة للحفاظ على أمن الكيان الصهيوني المغتصب للأراضي الفلسطينية.

وأضاف: "يسعى العالم المستكبر بسبب وهن العلاقات الدولية الحاكمة، وعدم كفاءة بعض قادة الدول إلى فرض حالة من الحرب الدائمة في مختلف أرجاء العالم وفرضها على شعوب الدول".

وأكّد العميد باكبور إلى أن الجمهورية الاسلامية تدعم وحدة الدول والانسجام بين شعوب العالم في مقابل الأفكار المضادة التي يحملها العالم المستكبر حيث أن واحد من أهم أهداف الجمهورية الاسلامية هو الدفاع عن جميع الشعوب المظلومة في العالم".

وشدد قائد القوات البرية للحرس الثوري أن إيران تحمل رسالة السلام إلى جميع الدول المجاورة وحفظ الكرامة الانسانية وقال: "لا نحمل نية للاعتداء على أي بلد".

ولفت باكبور إلى أن القوات البرية لحرس الثورة وبوصفها الخط الأمامي للدفاع عن الجمهورية الاسلامية وتحت قيادة القائد الأعلى للقوات المسلحة الإمام الخامنئي، فإنها ستوفر الإجراءات المطلوبة لردع أي عدوان ومواجهته كما وأشار إلى أن هذه القوات بإمكانها أن تضع قدراتها بتصرّف جميع المظلومين والمسلمين في العالم.

العميد باكبور اختتم كلامه قائلا أن القوات البرية للحرس الثوري على استعداد تام للتعاون وتعزيز العلاقات الدفاعية والعسكرية مع كل الدول الصديقة التي تنادي بالأمن والاستقرار في العالم.

هذا وقد بارك الملحق العسكري الباكستاني اللواء رضا علي خان عيد الحرس الثوري نيابة عن جميع الملحقين العسكريين الّذين حضروا الحفل.

المصدر: وكالة تسنيم

114-10

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة