ايران واندونيسيا تبحثان تطوير التعاون في مجال تقنية النانو

ايران واندونيسيا تبحثان تطوير التعاون في مجال تقنية النانو
الأربعاء ٣٠ أغسطس ٢٠١٧ - ١٠:١٥ بتوقيت غرينتش

اقيمت في إندونيسيا ندوة للتعريف بآخر الإنجازات في مجال تقنية النانو في إيران، وجرت محادثات بين شركات البلدين الفعالة في مجال النانو ذلك في اطار تأكيد رئيسي البلدين علي ضرورة تطوير التعاون العلمي والتقني خاصة في مجال تقنية النانو.

العالم- ايران

وتم عقد هذه الندوة بالتنسيق مع سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في جاكارتا ووزارة الصناعة في إندونيسيا في مقر هذه الوزارة.
وشارك في هذا الحدث الإقتصادي- العلمي كل من سعيد سركار أمين اللجنة الخاصة لتطوير تقنية النانو في إيران و ولي الله محمدي نصر آبادي سفير إيران في جاكارتا ونائب رئيس وزير تنسيق الشؤون الإقتصادية في إندونيسيا ومستشاري وزراء العلوم، والأبحاث والتعليم العالي، والصناعة الإندونيسيين وممثلي 12 شركة إيرانية ناشطة في مجال منتوجات تقنية النانو وعدد من المدراء والخبراء من مختلف الوزارات والأجهزة الحكومية في إندونيسيا ومايزيد عن 60 شركة إندونيسية ترغب بالنشاط في مجال النانو.
وأشار مستشار وزير الصناعة الإندونيسي خلال هذه الندوة الى الكفاءات الإيرانية في مجال النانو ودعا لتعزيز التعاون المشترك بين البلدين في سبيل نقل الخبرات الإيرانية الى إندونيسيا.
وأضاف مشيرا الى الأرضية الموجودة في إندونيسيا من بينها عدد السكان وتنوع ووفرة المصادر الطبيعية والمواد الخام اللازمة للصناعة النانوية والسوق الكبرى للإستهلاك والميزات التنافسية المتوفرة في إندونيسيا وقال مضيفا، ان هذه الندوة تشكل فرصة قيمة لتوسيع نطاق التعاون بين إيران وإندونيسيا في مجال تنشيط الأبحاث ووضع السياسات والتطوير الصناعي.
ومن جانبه، قال سعيد سركار، أن إيران وإندونيسيا في حال الإنتقال من مرحلة الاقتصاد المعتمد على المصادر إلى الاقتصاد القائم على التقنية.
كما اعتبر النانو ثورة في مجال التقنية وقال، ان إيران بدأت نشاطها في هذا المجال تزامنا مع بعض البلدان المتقدمة كاليابان وأميركا وهي تحتل المركز الرابع في العالم من حيث إنتاج هذا العلم حاليا.

المصدر: ارنا

113-4

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة