ايران تتحدث عن "خيارات مختلفة" حيال انسحاب امريكا من الإتفاق النووي

ايران تتحدث عن
الإثنين ٠٩ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠١:٤٤ بتوقيت غرينتش

أكد مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون الأوروبية والأمريكية مجيد تخت روانجي إنه وفي حال أراد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الخروج من الإتفاق النووي فإن لدى إيران خيارات مختلفة وإن أيديها مفتوحة في هذا المجال.

العالم - ايران

وفي مقابلة مع "إرنا" اليوم الإثنين قال تخت روانجي إن إيران مستعدة لأسوء الإحتمالات رغم إن الإتفاق النووي الذي خصصنا له عامين من العمل سوف لن ينتهي بسهولة لكننا وفي حال واجهنا مشاكل في هذا المجال فإننا سنضع الأولوية لمصالحنا الوطنية.

وأعتبر روانجي إن الولايات المتحدة تنتهج في الغالب سياسيات عدائية ضد إيران لكن إيران تنظر بواقعية إلى التطورات ولا تتأثر بالأشخاص والقرارات التي يتخذونها.

وحول تصريحات مندوبة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة بخصوص عدم توقيع ترامب لتقرير إلتزام إيران بالإتفاق النووي وإن ذلك لن يشكل خروجاً عن الإتفاق النووي قال روانجي إن هناك بعض القرارات التي تتعلق بالداخل الأمريكي وهناك إلتزامات للولايات المتحدة بخصوص الإتفاق النووي وما قالته السيدة هيلي بأن واشنطن قد لا توقع تقرير إلتزام إيران بالإتفاق النووي لكنها سوف توقع رفع الحظر عن إيران وبالتالي فإن ما يهمنا هو مدى إلتزامهم بتعهداتهم إزاء الإتفاق النووي.

وشدد على أن عدم توقيعهم على إلتزام إيران بالإتفاق النووي سوف نعتبره نحن إنتهاكاً للإتفاق النووي وذلك لأن هذا القرار سوف يؤثر علي التبادل التجاري مع إيران مشيراً إلى أن إيران قالت مراراً وخلال الأشهر القليلة الماضية إن مثل هذا القرار سوف يشكل نموذجاً لإنتهاك الولايات المتحدة للإتفاق النووي وسوف يؤثر بالتأكيد على هذا الإتفاق وهو ما نرفضه بطبيعة الحال.
 

وفي جانب اخر من المقابلة اشار تحت روانجي الى العلاقات بين ايران وكندا وقال، إن رئيس الوزراء الكندي المنتخب جاستين ترودو أعلن خلال حملته الإنتخابية عن فتح صفحة جديدة مع إيران مشيراً إلى ان إيران ترحب بإعادة العلاقات مع كندا.

109-1

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة