مطالبات حقوقية بتعليق تأشيرة نجل ملك البحرين..والسبب؟

مطالبات حقوقية بتعليق تأشيرة نجل ملك البحرين..والسبب؟
الخميس ٠٢ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٣:١٠ بتوقيت غرينتش

طالب ناشطون حقوقيون اميركا بتعليق تأشيرة دبلوماسية لنجل ملك البحرين ناصر بن حمد آل خليفة، وقائد الحرس الملكي.

العالم - البحرين

وارجع الناشطون سبب ذلك لتورّطه في تعذيب معتقلين كانوا قد شاركوا في المظاهرات السلمية المطلبية عام 2011.

وبعثت منظمة "أمريكيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين" ADHRB رسائل إلى وزارتي الخارجية والحرب في الولايات المتحدة حول مخاوفها بشأن ناصر بن حمد، وطلبوا تعليق تأشيرته ووقف أي تعاون دفاعي معه.

وقال حسين عبد الله المدير التنفيذي للمنظمة "إننا نشعر بقلق بالغ إزاء الارتباط المفتوح بين الحكومة الأمريكية والمسؤولين العسكريين البحرينيين مثل ناصر، الذي يؤدي دوره الرائد في المشتريات الدفاعية،وسجل مخالفاته يجعل منه خطرا كبيرا بشكل خاص لمزيد من الفساد وسوء المعاملة".

المتحدث باسم وزارة الحرب الأمريكية رانكين غالاوي أكد أن البنتاغون تلقى الرسالة، وقال إنه يأخذ "جميع الادعاءات بانتهاكات حقوق الانسان على محمل الجد".

ولا تزال البحرين جزءًا من الاستراتيجية العسكرية الأمريكية في الخليج من خلال استضافة أسطول البحرية الأمريكية الخامس. كما وافقت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على بيع طائرات مقاتلة من طراز F-16 إلى البحرين بدون أية شروط حقوق إنسان كانت تفرضها وزارة الخارجية تحت قيادة الرئيس باراك أوباما.

وجاءت الرسائل بعد أن حضر ناصر حدثًا في سبتمبر/أيلول الماضي في مركز سيمون فيزنتال في الولايات المتحدة.

وقال الحاخامات فى هذا الحدث إن الملك البحريني حمد بن عيسى آل خليفة أخبرهم بأن المقاطعة العربية لـ"اسرائيل" يجب أن تنتهي.

106-1

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة