بالفيديو ... الملك فهد: صحوة الإسلام ليست خطرا على أحد

الجمعة ٠٣ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٣:٠٨ بتوقيت غرينتش

تداول ناشطون سعوديون مقطعا للملك السعودي السابق فهد بن عبد العزيز من أمام الكعبة المشرفة يعلن فيه أن الصحوة الاسلامية ليست خطرا على أحد ولا شرا على أي مجتمع.

العالم - السعودية

وبحسب صحيفة "الشرق"، قال أمام اجتماع دولي في مكة المكرمة إن "العالم الاسلامي يشهد صحوة مباركة أعادت لكل مسلم اعتزازه بدينه وتراثه وانتمائه لحضارته الاسلامية".

وأضاف أنه "اذا كانت هذه الصحوة قد عبرت عن نفسها في ظواهر تختلف باختلاف المجتمعات فإن مضمونها الأساسي قائم على التسليم بإفلاس الافكار المستوردة والعقائد المصدرة وعلى الاقتناع الوطيد بأن المشاكل التي تعاني منها البلاد الاسلامية لن تنتهي إلا بحلول إسلامية مستلهمة من روح الشريعة السمحاء ومتجاوبة مع احتياجات العصر".

 وقال الملك فهد ان "هذه الصحوة الاسلامية ليست موجهة ضد أحد ما ولا تكتل ما ولكنها انفجرت لتقضي على التخلف الذي ران على العالم الاسلامي قرونا طويلة وجعله ضحية للغزو الفكري والاقتصادي والعسكري".

وأعلن الملك فهد يومها من مكة المكرمة أن صحوة الاسلام ليست خطرا على أحد ولا شرا على أي مجتمع جديد يؤمن للانسان المسلم تطلعاته الى الحياة الكريمة التي تليق بالكرامة الانسانية ويحقق للبشرية ما تصبو إليه من أمن وسلام.

وتداول ناشطون هذا المقطع مع تعليقات تتساءل عن مصير السعودية في عهد النظام الحالي الذي يقودها بعنف شديد لتوجه مغاير لما قامت عليه المملكة.

وحذر ناشطون من أن النظام يلهث وراء أفكار مستوردة حذر منها ملوك السعودية منذ قيام المملكة خاصة الخطط الجذرية التي اتخذها النظام الجديد وتتعلق بتغيير نمط حياة المواطنين السعوديين، حيث بدأ السماح بإقامة الحفلات وافتتاح دور السينما.

وقالوا انه إذا أخذنا بالاعتبار أن 65 بالمائة من سكان المملكة هم دون 30 سنة عندها سنعرف لمصلحة من هذه التغيرات.

106-1

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة