في القائم.. كُسرت "الكواسر" وتفرق جمع "داعش"

في القائم.. كُسرت
الجمعة ٠٣ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٩:٥٤ بتوقيت غرينتش

أكد مدير عمليات الحشد الشعبي أبو منتظر الحسيني الجمعة، أن جماعة "داعش" الوهابية ولت من العراق إلى الأبد بعد تحرير قضاء القائم غربي الأنبار، وفيما بين أن قوات الحشد الشعبي والقوات الأمنية تمكنت من كسر أهم قوة بهذه الجماعة الارهابية تسمى بـ"الكواسر"، اشار إلى فرار قيادات "داعشية" مهمة بعد تقدم القوات المحررة.

العالم - العراق

وقال الحسيني في تصريح، إن "قضاء القائم الذي تم تحريره اليوم (أمس الجمعة) على يد ابطال الحشد الشعبي والقوات الأمنية كانت منطقة استراتيجية مهمة للعدو حيث تسيطر على حوض الفرات العراقي والسوري بالاضافة إلى مجاورتها لمنطقة البوكمال السورية"، مبينا أن "القائم كانت مركز قيادة لعمليات داعش في العراق وسوريا".

وأضاف الحسيني، أن "جميع الدواعش المنهزمين في العراق كانوا يفرون إلى القائم ويتجمعون فيها"، مؤكدا أنه "بتحرير القضاء فقد ولى داعش إلى الابد".

واوضح الحسيني أن "من جملة انجازات الحشد الشعبي والقوات الأمنية في هذه العملية كسر قوة داعشية كانت تسمى بالكواسر يعتمد عليها التنظيم الإجرامي كثيرا"، مبينا أن "التقدم السريع للقطعات المشاركة بالمعركة أربكت العدو كثيرا وجعلت قيادات داعشية مهمة تفر من القضاء".

موقع "الحشد الشعبي"

2

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة