عامل يقتل ابنته خنقا لتقديمها قربان للجن في مصر!!

عامل يقتل ابنته خنقا لتقديمها قربان للجن في مصر!!
الأحد ١٩ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٤:٢٣ بتوقيت غرينتش

أمر المستشار المصري حاتم فاضل المحامي العام الأول لنيابات جنوب الجيزة الكلية بحفظ التحقيقات في اتهام عامل بقتل ابنته خنقا لتقديمها قربان للجن لفتح مقبرة أثرية بمدينة الصف، حيث انتهت تحقيقات النيابة إلى عدم كفاية الأدلة على ارتكاب الأب للجريمة.

العالم - حوادث 

وبدأت التحقيقات في الجريمة منذ شهر أبريل الماضي عندما أبلغت ربة منزل بقتل طليقها لابنتهما بمعاونة زوجته الثانية فأجرى عبد المعز ربيع مدير نيابة الصف التحقيقات واستمع لأقوال والد الفتاة وجدتها اللذان قررا أنها لقت مصرعها خنقا أثناء نومها حيث كانت ترتدي إيشاربا التف حول رقبتها أدى لمصرعها.

وكشفت المناظرة التي أجرتها النيابة عن وجود آثار حول رقبة الفتاة فأمر شريف أسامة مدير نيابة الصف آنذاك بانتداب الطب الشرعي لتشريح جثة الفتاة المتوفاة لبيان سبب الوفاة وأمرت النيابة بحجز الآب 24 ساعة على ذمة التحريات ووردت التحريات للنيابة التي أفادت بعدم التوصل لصحة الواقعة فتم إخلاء سبيل الأب.

ثم كشفت التحقيقات عن مفاجأة عندما أفاد عدد من جيران والد الفتاة أنه قتلها لتقديمها قربانا للجن ليتمكن من فتح مقبرة أثرية أسفل منزله وقالوا إن والدها مشهور عنه التنقيب عن الآثار وانه استعان بدجال لفتح مقبرة أسفل منزله فأخبره أنه يجب عليه تقديم قربان للجن لكي يفتح المقبرة فقام بقتل ابنته خنقا.

وأضافت التحقيقات التي أجريت برئاسة المستشار هشام رفعت الشريف رئيس نيابة الصف حينها أن أهالي عرب أبو ساعد أبلغوا بوفاة فتاة داخل منزلها فانتقلت النيابة العامة لإجراء معاينة تصويرية ومناظرة الجثمان وتبين للمحقق وجود مفتش الصحة قد توجه لتوقيع الكشف على الفتاة دون إخطار من النيابة كما أسفرت المناظرة عن وجود حد حزي بالرقبة من الأذن للإذن.

واستمعت النيابة لأقوال والد الفتاة وجدتها اللذان قررا أنها لقت مصرعها خنقا أثناء نومها حيث كانت ترتدي إيشاربا التف حول رقبتها أدى لمصرعها ولاحظت النيابة تضارب بين أقوال الأب والجدة حيث قال الأب إن ابنته اختنقت أثناء نومها بمفردها بينما قالت جدتها إنها اختنقت أثناء نومها بجوارها فتم إخلاء سبيل الأب بعد ورود تحريات الأجهزة الأمنية التي طلبت إرجاء التحريات لحين صدور تقرير الطب الشرعي حول سبب الوفاة.

وكشفت معاينة النيابة عن وجود آثار حفر بمنزل الأب تم ردمها حديثا حيث تبين أن الأب قام بردمها بعد إخلاء سبيله لإخفاء علامات تنقيبه عن الآثار فاستعجلت النيابة تقرير الصفة التشريحية حول وفاة الفتاة وسببه ومنذ أيام ورد إلى النيابة العامة تقرير الطب الشرعي الذي أشار إلى وجود شبهة جنائية في الوفاة ولم يشر إلى سبب حدوثها ومع استعراض النيابة لكامل ملف القضية والتحريات التي لم تتوصل إلى حقيقة الواقعة انتهى إلى عدم كفاية الأدلة وأمرت بحفظ التحقيقات.

المصدر : فيتو 

120

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة