حمودي یحذر من مؤامرة صهيونية كبرى لتدمير العراق

حمودي یحذر من مؤامرة صهيونية كبرى لتدمير العراق
الثلاثاء ٠٥ ديسمبر ٢٠١٧ - ٠٢:٥٢ بتوقيت غرينتش

حذر نائب رئيس البرلمان العراقي همام حمودي، الثلاثاء، من "مؤامرة صهيونية كبرى" لتدمير العراق ومصر وسوريا ولبنان، مشيرا الى ان المنطقة احوج ما تكون اليوم لمواجهة "زلزال التكفير" وتعزيز الوحدة الاسلامية.

العالم – العراق

وقال حمودي في كلمة خلال المؤتمر الحادي والثلاثون للوحدة الاسلامية في طهران  "اننا نحذر من مؤامرة صهيونية كبرى لتدمير دول الطوق ضد الکیان الصهیونی، مصر، العراق، لبنان و سوريا"، مشيرا الى ان المنطقة احوج ما تكون اليوم لمواجهة زلزال التكفير وتعزيز الوحدة الاسلامية.

وأضاف حمودي أن "كل مصائبنا من الکیان الصهیوني ومن يبعدنا عنها يعد خادماً لها"، مشيرا الى ان "داعش انتهت كدولة خرافة ولكن يجب مواجهة فكرها الضال عبر عقد مثل هذه المؤتمرات الهامة".

ودعا حمودي، لـ "عقد مؤتمر للوحدة الاسلامية من قلب كربلاء خلال أربعينية الامام الحسين لوجود كل شعوب العالم المسلمة بثقافاتها وألوانها وقومياتها"، محذرا من "مؤامرة صهيونية لابعاد الشباب عن مباديء الاسلام الأصيل وصرف نظرهم عن القضايا المصيرية للأمة".

ودعا حمودي، المجتمع الدولي الى "مواجهة التحالف العربي الذي يَصْب قنابله يوميا على شعب اليمن المظلوم".

206-104

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة