اليابان توسع منظومتها للدفاع الصاروخي ردا على كوريا الشمالية

اليابان توسع منظومتها للدفاع الصاروخي ردا على كوريا الشمالية
الثلاثاء ١٩ ديسمبر ٢٠١٧ - ٠٥:٤٨ بتوقيت غرينتش

قررت اليابان رسميا، يوم الثلاثاء، توسيع منظومتها الدفاعية المضادة للصواريخ الباليستية لتشمل محطات الرادار والاعتراض الأرضية الأمريكية الصنع من طراز (إيجيس)، وذلك ردا على تهديد متنام من صواريخ كوريا الشمالية.

العالم -أسيا والباسفيك

وبحسب وكالة "رويترز" أقرت حكومة رئيس الوزراء شينزو آبي مقترحا لبناء بطاريتي صواريخ إيجيس اشور.

ونقلت "رويترز" عن مصادر مطلعة في وقت سابق أن المواقع بدون الصواريخ ستتكلف ما لا يقل عن ملياري دولار، وأنها قد لا تعمل على الأرجح قبل 2023 على أقرب تقدير.

وأعلنت وزارة الدفاع في بيان أن "التهديد الذي يشكله تطور كوريا الشمالية النووي والصاروخي لبلادنا وصل مرحلة جديدة".

وكان من المتوقع على نطاق واسع قرار حيازة النسخة الأرضية من منظومة إيجيس للدفاع الصاروخي المنتشرة بالفعل على السفر الحربية اليابانية.

واختبرت كوريا الشمالية في 29 نوفمبر/ تشرين الثاني صاروخا باليستيا جديدا، وأكثر قوة تقول إنه يمكنه ضرب المدن الأمريكية ومنها واشنطن والتحليق فوق الدرع الدفاعي الذي تملكه اليابان حاليا، وبلغ ذلك الصاروخ ارتفاعا تجاوز أربعة آلاف كيلومتر وهو ما يزيد كثيرا عن مدى الصواريخ الاعتراضية للسفن اليابانية التي تعمل في بحر اليابان.

205

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة