حزب طالباني يرفض الفوضى والأفعال غير الديمقراطية

حزب طالباني يرفض الفوضى والأفعال غير الديمقراطية
الأربعاء ٢٠ ديسمبر ٢٠١٧ - ٠٧:٥٠ بتوقيت غرينتش

أكدت قيادة الاتحاد الوطني الكردستاني، الثلاثاء، عدم القبول بالافعال غير الديمقراطية، معتبرة خلط مطالب المواطنين مع أعمال الفوضى والتخريب "عملا جبانا".

العالم - العراق

وقالت القيادة في بيان إن "مجموعات فوضوية هاجمت الأماكن العامة والمؤسسات الحكومية والحزبية ومنازل المواطنين والمحلات التجارية تحت اسم المظاهرات"، مشيرة الى أن تلك الاعمال خلقت أوضاعا غير مستقرة داخل المدن وشوهت الحياة الطبيعية للمواطنين كما أنها أصبحت خطرا على المصالح العليا لمنطقة كردستان.

وأدانت القيادة "تلك الأعمال ولن نقبل بهذه الافعال غير الديمقراطية وغير الحضارية"، معتبرة "خلط المطالب العادلة والشرعية للمواطنين بشأن الرواتب والاوضاع المعيشية مع أعمال الفوضى والتخريب عمل جبان ويلحق الضرر بالمطاليب العادلة للمتظاهرين".

وحملت القيادة "القنوات الفضائية والاشخاص المحرضين للفوضى مسؤولية هدر الدماء التي أصبحت ضحية للأجندات الفوضوية".

وتشهد غالبية مدن منطقة كردستان العراق، منذ صباح الاثنين، تظاهرات حاشدة للمطالبة بتحسين المعيشة وصرف رواتبهم المتأخرة منذ اشهر، فيما اتسعت التظاهرات الى مدن اخرى وتم احراق مقار الاحزاب الكردستانية في هذه المناطق، وقامت القوات الامنية بتفريق المتظاهرين ما ادى الى مقتل ثلاثة منهم واصابة 80 من المتظاهرين.

فيما دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، أمس الثلاثاء، سلطات كردستان إلى احترام التظاهرات السلمية، مؤكداً أن الحكومة الاتحادية "لن تقف مكتوفة الأيدي" في حال تم "الاعتداء" على أي مواطن في كردستان.

المصدر: السومرية نيوز

216-2

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة