لدى استقباله رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم... 

الرئيس روحاني: لا ينبغي ان تتأثر الرياضة بقضايا غير رياضية 

الرئيس روحاني: لا ينبغي ان تتأثر الرياضة بقضايا غير رياضية 
الخميس ٠١ مارس ٢٠١٨ - ٠٤:٥٠ بتوقيت غرينتش

اكد الرئيس الايراني حسن روحاني ان "الفيفا" باعتباره اعلى مؤسسة دولية لكرة القدم والاتحادات الكروية الاقليمية عليه العمل من اجل ان لا تترك المزاعم والقضايا غير الرياضية تاثيرها على الميدان الرياضي وان لا تحرم الجماهير من مشاهدة المباريات التي تتطلع اليها في ملاعب بلدانها.

العالم - ايران

جاء ذلك لدى استقباله رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني انفانتينو اليوم الخميس، حيث اشار روحاني الى ان الرياضة تحمل رسالة الصحة والنشاط وبامكانها دوما ان تساعد في توثيق العلاقات بين الشعوب، وقال انه ونظرا للطابع الشيق للغاية لكرة القدم بالنسبة للشعوب ولاسيما الشباب فبامكان الاتحاد الدولي لكرة القدم ان يلعب دورا مؤثرا في تعزيز العلاقات بين الشعوب مع بعضها البعض.

واشار الرئيس روحاني الى ان الفن والرياضة لهما دور مهم في امتصاص تعب الحياة الصناعية للانسان، وقال لحسن الحظ ان الشعب الايراني اليوم ولاسيما الشباب لديهم اهتمام كبير بالرياضة وخاصة كرة القدم ويتابعون السباقات الرياضية بشوق ورغبة كبيرين وستشاهدون اليوم نموذجا لذلك في دربي طهران.

واكد روحاني ان الحكومة الايرانية تسعى دوما لتوفير الاجواء الرياضية وزيادتها للمواطنين وقال ان الرياضة الجماهيرية والاحترافية اليوم في تطور بالبلاد ومن دواعي الارتياح ان المنتخبات الوطنية الايرانية في مختلف الفئات تشارك في البطولات العالمية ومنها المنتخب الوطني الايراني لكرة القدم.

واشار الى تطلع المراة ومشاركتها الفاعلة في مختلف الميادين الرياضية ولاسيما كرة القدم وقال، لحسن الحظ ان المراة الايرانية تشارك بنشاط اكبر في الميادين الرياضية ومنها وجود 23 الف سيدة رياضية تمارس نشاطها في مجال كرة القدم.

ولفت روحاني الى انه على الاتحادات الكروية الاقليمية ان تسعى للتقريب بين الشعوب من بعضها البعض وتكرس الود بينها وقال ان ايران بلد آمن ومستعد لاستضافة السباقات والفرق الرياضية المختلفة الاقليمية والدولية.

واكد روحاني ضرورة ان يسعى الاتحاد الدولي لكرة القدم الى اقرار حقوق الشعوب في ان تشاهد مباريات منتخباتها على ملاعبها.

بدوره قال رئيس "الفيفا" ان كرة القدم تلعب دورا اجتماعيا مهما على مستوى العالم وان الشعب الايراني هم حقيقة من اكبر مشجعي كرة القدم حماسا بالعالم.

واعتبر ان الهدف من الرياضة هو التقريب بين الشعوب وقال ان الاتحاد الدولي لكرة القدم يسعى دوما لتحسين مناخ العالم عن طريق رياضة كرة القدم وهو لن يدخر جهدا للنهوض بمستوى كرة القدم في ايران.

واعتبر صعود المنتخب الايراني الى مونديال روسيا كثاني منتخب بعد البرازيل دليلا على قوة كرة القدم الايرانية، وقال ان الشعب الايراني كباقي الشعوب الاخرى له الحق بان يرى مباريات منتخباته تجري على ملاعبه ويشجعها ونحن باعتبارنا الاتحاد الدولي لكرة القدم سنتابع هذا الحق.

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة