الجالية العراقية في طهران تحيي يوم الشهید العراقي+فيديو

السبت ١٠ مارس ٢٠١٨ - ٠٦:٣٥ بتوقيت غرينتش

هو يوم الشهيد العراقي؛ مناسبة لم يقتصر احياؤها علی العراق فحسب بل هنا ايضاً وفي جنوب العاصمة الايرانية طهران، أقيمت هذه المراسم التأبينية تخليداً لذكری شهيد المحراب، السيد محمدباقر الحكيم وشقيقه وشهداء الحشد الشعبي، بحضور العديد من الشخصيات وجمع غفير من العراقيين المقيمين في ايران.

العالم - ايران

وقال مستشار قائد الثورة الاسلامية الدكتور علي اكبر ولايتي في كلمة له خلال المراسم :" ان العلاقات بين ايران والعراق، علاقات استراتيجية ونحن نفخر ونعتز بالحشد الشعبي وبتشكيل هذه القوة الشعبية بفتوی المرجعية الدينية في العراق". مشيراً الی ان "اميركا بصدد التدخل الخبيث في العراق الا انها لن تنجح وستواجه الفشل في تحقيق مآربها في سوريا والعراق".

جاءت فكرة تسمية يوم الشهيد العراقي بعد استشهاد السيد محمد باقر الحكيم لكونه شخصية علمية وطنية حيث اعلن يوم الاول من رجب، يوماً للشهيد العراقي ليكون يوم وقفة اكبار وتمجيد لجميع الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من أجل قضيتهم ونيل الحرية.

وقال السفير العراقي في طهران، راجح صابر الموسوي "هي ذكری استشهاد السيد محمدباقر الحكيم، الرجل العظيم الذي نذر نفسه ليبقى العراق موحداً ورؤيته ان يبقی العراق موحداً وذا ارادة وذا سيادة ورأي وكيان مستقل ولذلك استهدفته أيادي الغدر والخيانة ولذلك يعتبره العراق رمزاً واعتبرنا هذا اليوم، رمزاً ليوم الشهيد العراقي".

الحفل التأبيني تضمن برامج مختلفة وألقيت خلالة كلمات تم التأكيد فيها علی ان هؤلاء الشهداء قدموا ما علیهم وفاء للوطن وأن احياء يومهم يأتي تكريماً لهم وتجديداً للعهد معهم وتعريفاً للاجيال علی البطولات التي سطرها جند الله في ميادين مقارعة الظلم والطغيان.

هؤلاء الشهداء راحو ضحية للارهاب دفاعاً عن وطنهم وسيخلد التاريخ اسماءهم التي ستصنع مستقبل العراق.

 

205

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة