بالصور.. هكذا باتت الفوعة وكفريا من الداخل بعد استهداف الارهابيين لها بالقذائف

بالصور.. هكذا باتت الفوعة وكفريا من الداخل بعد استهداف الارهابيين لها بالقذائف
السبت ١٠ مارس ٢٠١٨ - ٠٥:٥١ بتوقيت غرينتش

استهدف الارهابيون اليوم بعشرات القذائف بلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين شمال مدينة إدلب بنحو 10 كم.

العالم - مراسلون 

وأفادت مصادر أهلية بأن إرهابيي جبهة النصرة والمجموعات التابعة له أطلقت عشرات القذائف الصاروخية والهاون على منازل الأهالي في بلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين بريف إدلب ما أدى لوقوع عدد من الجرحى بينهم أطفال.

ولفتت المصادر إلى أن القصف العنيف والعشوائي تسبب بدمار كبير في المنازل وذلك بالتزامن مع عمليات قنص استهدفت أي تحرك داخل البلدتين.

واستشهدت أول أمس طفلتان وأصيب مدني بجروح جراء اعتداءات بالقذائف لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التابعة له المنتشرة في بلدتي بنش وطعوم على بلدتي كفريا والفوعة.

وسجل خلال الأيام الماضية سقوط أكثر من 70 قذيفة صاروخية في بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين بريف إدلب الشمالي والتي أسفرت عن إصابة عدد من المدنيين بينهم نساء وأطفال.

وتعاني بلدتا كفريا والفوعة منذ 3 سنوات من وطأة حصار التنظيمات الإرهابية حيث يعيش أكثر من 8000 مدني في ظروف إنسانية في غاية المأساوية حيث تمنع التنظيمات الإرهابية المرتبطة بالنظام التركي دخول المساعدات الإنسانية والطبية لهم كما تمنع كوادر الهلال الأحمر العربي السوري من الدخول إلى البلدتين لإجلاء الحالات الطبية الحرجة منها.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة