الجيش السوري يطوّق حرستا ويتقدم إلى القطاع الأوسط للغوطة

الجيش السوري يطوّق حرستا ويتقدم إلى القطاع الأوسط للغوطة
الإثنين ١٢ مارس ٢٠١٨ - ٠١:٢١ بتوقيت غرينتش

تمكنت قوات الجيش السوري العاملة في منطقة حرستا من تطويق كامل المدينة بعد السيطرة على كامل مزارعها المحيطة، في وقت سيطر فيه على غالبية بلدة مَدْيَرا في الغوطة بعد مواجهات مع المجموعات المسلحة، بالتزامن مع مفاوضات تجري لعزل سقبا وحمورية وكفر بطنا عن العملية العسكرية في الغوطة.

العالم - سوريا

واستطاع الجيش قسم الغوطة الشرقية إلى شطرين جنوبي وشمالي وفرض حصاره على مسلحي دوما بشكل كامل بعد السيطرة على بلدة مديرا والتقاء القوات المتقدمة من مسرابا مع القوات الموجودة في إدارة المركبات في مدينة حرستا.

وأحكم الجيش الطوق على حرستا، التي تعتبر أكبر المعاقل التي كان يتحصن فيها "فيلق الرحمن" في القطاع الشمالي للغوطة الشرقية.

وأكدت مصادر ميدانية لوسائل إعلام سورية، ان الجيش السوري فرض حصاراً كاملاً من أربع جهات على المسلحين في حرستا، حيث بات الخيار أمامهم إما الموت أو تسليم أنفسهم.
 
إلى ذلك، تقدم الجيش إلى القطاع الأوسط للغوطة من الشرق نحو الغرب، أي إلى نحو المنتصف أو أكثر بقليل.

وتستمر العمليات العسكرية للجيش السوري ضد مسلحي "النصرة" وحلفائها في أكثر من منطقة بالغوطة، خاصة داخل مزارع جسرين وافتريس.

وتسببت قذائف أطلقها مسلحون من الغوطة الشرقية على أحياء سكنية بدمشق وريفها بسقوط عدد من الشهداء والجرحى، حيث سقطت عدة قذائف في مناطق المالكي والميسات القيمرية وبرزة، وأخرى على جرمانا بريف دمشق تسببت باستشهاد 4 مدنيين وإصابة عدد آخر وأضرار مادية كبيرة.

وأعلن مصدر في قيادة شرطة دمشق لوكالة "سانا" اليوم الإثنين عن استشهاد مدنيين إثنين نتيجة سقوط قذيفة صاروخية على الأحياء السكنية في منطقة الكباس بحي الدويلعة بريف دمشق.

وفي سياق متصل، تدور مفاوضات جديدة لعزل مناطق "سقبا وحمورية وكفر بطنا" عن العملية العسكرية، خصوصا بعد ان خرجت مظاهرات حاشدة لأهالي كفر بطنا وسقبا وحمورية رفعوا فيها الأعلام السورية وطالبوا بمغادرة المسلحين ودخول الجيش السوري إلى بلداتهم، كما دعوا إلى تظاهرات اليوم الإثنين في أكثر من منطقة بالغوطة الشرقية.

109-1

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة