تعرف على أول مديرة للاستخبارات في تاريخ أميركا

تعرف على أول مديرة للاستخبارات في تاريخ أميركا
الثلاثاء ١٣ مارس ٢٠١٨ - ٠٣:١٩ بتوقيت غرينتش

عيَّن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم (الثلاثاء)، جينا هاسبل مديرةً جديدة لجهاز الاستخبارات الأميركية (CIA) بعد تولي مايك بومبيو حقيبة وزارة الخارجية بعد إقالة ريكس تيلرسون.

العالم- الاميركيتان

وتعد بذلك هاسبل أول سيدة تتولى منصب إدارة وكالة الاستخبارات التي تعد أحد أهم الأجهزة الرئيسية للتجسس ومقاومة التجسس في الولايات المتحدة.

شغلت هاسبل نائب مدير لوكالة الاستخبارات المركزية في عام 2017 بعد أن تم اختيارها من قبل الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وانضمت جينا (62 عاماً) إلى المخابرات المركزية في عام 1985، وتقلدت العديد من المراكز عبر تاريخها في الوكالة، خصوصاً في مكافحة الإرهاب. حيث كانت نائب مدير الخدمة السرية الوطنية، والخدمة السرية الوطنية للاستخبارات الأجنبية والعمل السري.

وأدارت في عام 2002 سجناً سرياً في تايلاند يعرف باسم «عين القط» احتُجز فيه لفترة طويلة أعضاء يشتبه في انتمائهم إلى «القاعدة»، من أجل استجوابهم في قضايا يشتبه في تورطهم فيها.

ويشير بعض التقارير الإعلامية إلى أن المحققين التابعين لوكالة المخابرات المركزية قالوا بعد ذلك إنهم لا يملكون معلومات استخباراتية مفيدة في استجوابهم.

ولاحقاً عُينت هاسبل رئيسة هيئة الأركان لدى خوزيه رودريغر، الذي ترأس مركز مكافحة الإرهاب لدى وكالة الاستخبارات المركزية، والذي كتب في مذكراته أن هاسبل في عام 2005 قامت بصياغة برقية توصي بإتلاف مجموعة من أشرطة الفيديو عن السجن السري في تايلاند.

وفي عام 2013 عُينت هاسبل نائباً لمدير الخدمة السرية الوطنية، بعد تعيين جون برينان، مدير المخابرات المركزية آنذاك. وكانت تقوم بعمليات سرية في جميع أنحاء العالم. ومع ذلك، تم حرمانها من الوظيفة بشكل دائم بسبب الانتقادات حول تورطها في برنامج الترحيل والاعتقال والاستجواب.

وحصدت جينا هاسبل عبر تاريخها حتى الآن، على جائزة التميز في مكافحة الإرهاب من قبل الرئيس جورج دبليو بوش، وجائزة دونوفان، وميدالية الاستحقاق في الاستخبارات من الفئة الرئاسية.

114

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة