بريطانيا توصي المسافرين إلى روسيا والصين لتجنب وقوعهم في فخ التجسس الروسي

بريطانيا توصي المسافرين إلى روسيا والصين لتجنب وقوعهم في فخ التجسس الروسي
الإثنين ٢٦ مارس ٢٠١٨ - ٠٦:٣٦ بتوقيت غرينتش

أصدر جهاز الاستخبارات البريطاني M15 كتاب تعليمات لموظفي كبرى الشركات البريطانية العاملة في روسيا والصين لتجنب وقوعهم في فخ التجسس الروسي، على خلفية قضية تسميم سكريبال.

العالم-أوروبا

وحذر مركز حماية البنية التحتية الوطنية CPNI التابع لجهاز الاستخبارات البريطاني في الكتاب المعنون بـ Smart traveller (المسافر الذكي) رؤساء كبرى الشركات المسافرين إلى روسيا والصين من القيام بـ"أفعال غير لائقة"، بما في ذلك التناول المفرط للكحول وتعاطي المخدرات ولعب القمار وصرف الأموال في السوق السوداء والتعارف عبر الإنترنت ومغازلة النساء.

وأشارت لندن إلى أن تصرفات كهذه قد تجعل المسافرين البريطانيين ضحايا الابتزاز أو التجسس وتلحق الضرر بسمعتهم وسمعة الشركة وبريطانيا عموما، بخاصة "في ظل اقتراب حرب باردة جديدة"، وفق ما نشرته صحيفة دايلي مايل" البريطانية، يوم الأحد. 

كما نصحت الاستخبارات البريطانية مواطنها بتوخي الحيطة وعدم الإيحاء بأنه "سائح متمكن" وعدم الكشف عن تفاصيل عمله أو المشاركة في احتجاجات والظهور أمام الكاميرات وإجراء محادثات خاصة في وسائل النقل العام والمصاعد وتخزين الأشياء الثمينة والمعلومات الشخصية في خزانات الفنادق.

ودعا الكتاب إلى تغيير جميع الكلمات المرورية في الأجهزة الرقمية والحسابات والصفحات بالإنترنت عند عودة المسافر إلى الوطن.

وتم توزيع الكتاب على موظفي الشركات البريطانية التي تتعاون بنشاط مع شركاء في روسيا والصين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة