باختصار: كيف ادارت سوريا الاقتصاد اثناء الحرب المفروضة عليها

الأربعاء ٠٤ أبريل ٢٠١٨ - ٠٨:٠١ بتوقيت غرينتش

منذ فجر التاريخ يحتل العامل الاقتصادي المراتب الاولى بين العوامل التي تؤثر في نتيجة المعركة سلبا او ايجابا وكان الكثير من القادة يضعون هذا العامل في مرتبة موازية للعامل العسكري وخاصة ان الحروب تغير منحى الاقتصاد الهادف لتنمية وهو ما يتطلب الاستقلال امكانات الدولة الاقتصادية المتمثلة بكل ما تملكه من موارد او ما يمكنها الحصول عليه بتنفيذ استراتيجها.

كيف شكل الاقتصاد السوري عاملا مهما في دعم البلاد اثناء الحرب المفروضة عليها؟

ما هو السر في ارتفاع مؤشرات تداول في سوق الاوراق المالية ودعم الاقتصاد المحلي في ظل حرب طالت كل شيء؟

الضيف:

عابد فضيلة – رئيس هيئة الاسواق والاوراق المالية السورية

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة