الرئيس العراقي: نخشى تكرار السيناريو التركي في مدينة سنجار

الرئيس العراقي: نخشى تكرار السيناريو التركي في مدينة سنجار
الأربعاء ٠٤ أبريل ٢٠١٨ - ٠٥:٣٣ بتوقيت غرينتش

أعرب الرئيس العراقي فؤاد معصوم في حوار مع صحيفة "الحياة" اللندنية نشر الأربعاء، عن مخاوفه من تكرار سيناريو الاجتياح التركي لمدينة عفرين السورية مع مدينة سنجار غربي الموصل. 

العالم - العراق

وقال الرئيس العراقي إن بغداد سيكون لها مواقف واضحة وصريحة إذا أصرت أنقرة على مواقفها بعد انسحاب عناصر "حزب العمال الكردستاني"، راجيا أن لا تصل الأمور إلى تلك المرحلة.

وصرح فؤاد معصوم أن تركيا هددت مؤخرا بدخول سنجار بذريعة مطاردة مجموعة مرتبطة بــ"حزب العمال الكردستاني" التركي المعارض، الذي قرر الخروج من المنطقة وعلى رغم ذلك التهديدات مستمرة من قبل الجانب التركي، مشددا في السياق على أنه وبعد خروج "العمال الكردستاني" لا يمكن أن تأتي قوات أجنبية وتغزو جزء من العراق.

وبشأن المخاوف من تكرار سيناريو عفرين في سنجار، أكد معصوم قائلا "هذا هاجسنا، ولكن نرجو أن لا يقدموا على مثل هذه الخطوة طالما عناصر الحزب يتأهبون للخروج إلى مناطق أخرى وقد أعلنوا ذلك".

وبخصوص علاقات الحكومة الاتحادية مع منطقة كردستان، أفاد الرئيس العراقي بأن العلاقات عادت طبيعية وهناك حوار بين الطرفين، حوار هادئ وغير معلن، مضيفا بالقول "وفود تذهب إلى هناك وأخرى تأتي إلى هنا.. الطرفان بحاجة إلى بعضهما، فلا المنطقة تستغني عن الحكومة الاتحادية ولا الأخيرة تستغني عن المنطقة، كلاهما في دولة واحدة وكل المصالح مترابطة ببعضها".

وأشار إلى أن بغداد أرسلت مبالغ إلى كردستان لدفع رواتب موظفي الصحة والتعليم، مشيرا إلى أنها خطوة جيدة.

وأكد الرئيس العراقي أن الأولوية الآن هي استقرار البلاد وهي ضرورة يجري العمل عليها حاليا، قائلا إنه لابد للنازحين أن يعودوا إلى مناطقهم ولا يبقون في مناطق أخرى بعيدة من مناطقهم الأصلية.

5

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة