إجراءات صارمة بشأن مقتل أطفال "الشرشاري" في ليبيا

إجراءات صارمة بشأن مقتل أطفال
الأحد ٠٨ أبريل ٢٠١٨ - ٠٤:٥٦ بتوقيت غرينتش

دعا المستشار الإعلامي لرئاسة مجلس النواب، فتحي عبدالكريم المريمي، الليبيين إلى ضرورة التكاتف والتعاون من أجل مواجهة الإرهاب المتفشي في ليبيا.

العالم - ليبيا

دعوات المريمي جاءت خلال بيان عزى فيه رئيس مجلس النواب عقيلة صالح أهالي مدينة صرمان، وأسرة الأطفال الثلاثة الذين عثر على رفاتهم أمس السبت 7 أبريل/ نيسان. 

أضاف المريمي، في بيان حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه، أن الإرهاب هو العدو الرئيسي لليبيين والمجرمين ومن على شاكلتهم، وأنهم سبب نشر الفوضى وعدم تطبيق القوانين في ليبيا، وكذلك وحمل السلاح بطرق غير مشروعة. 

وناشد الجيش الليبي ضرورة محاربة الإرهاب أينما وجد في البلاد، وأنه على الجهات الأمنية والقضائية تطبيق القوانين الصارمة على الإرهابين، ومن تورطوا في جريمة خطف الأطفال، وأنه يجب تطبيق أقصى العقوبات عليهم. 

كما دعا الأجهزة الأمنية والضبطية المختصة من مباحث عامة وبحث جنائي وغيرها من الجهات المختصة، إلى بذل قصارى جهدها للقبض على كل إرهابي وكل خارج على القانون وتقديمه للعدالة لينال عقابه. 

تجدر الإشارة إلى أن الأطفال الثلاثة اختطفوا في ديسمبر/ كانون الأول 2015، ولم يستدل على مصيرهم حتى أمس السبت 7 أبريل/ نيسان، بعدما أعلن رئيس مباحث المنطقة الغربية علي بنيني، العثور على 3 جثث تعود لأطفال الشرشاري المختطفين.

وقال بنيني إن التحقيقات والتحري مع المدعو النمري المحجوبي، أحد أفراد العصابة المتورطة في خطفهم كشفت عن موقع دفن الأطفال، لافتا إلى أن الكشف الأولى على رفات الأطفال أظهر أنهم توفوا منذ عامين، إلا أنه لم يتم التعرف على كيفية قتلهم.

221

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة