شاهد: كيمياوي دوما هكذا تم توظيفه في أروقة مجلس الامن..

الثلاثاء ١٠ أبريل ٢٠١٨ - ٠٤:٢٨ بتوقيت غرينتش

أعلنت ايران استشهاد أربعة من مستشاريها في العدوان الاسرائيلي على قاعدة التيفور بريف حمص وسط سوريا، وقالت إن الغارات تقدم خدمة للارهاب في سوريا، وتهدد الأمن والسلم الدولييْن، فيما أكدت وسائل اعلام الاحتلال أن تل ابيب أبلغت البنتاغون بخططها لضرب القاعدة السورية.

العالم - سوريا
  
ذريعة استخدام الاسلحة الكيمياوية في سوريا مرة اخرى في اروقة مجلس الامن الدولي. ففي احدث فصول عقد المجلس جلسة طارئة جديدة بشان مزاعم استخدام السلاح الكيمياوي في مدينة دوما بالغوطة الشرقية للعاصمة دمشق.

وقال المبعوث الخاص الدولي لسوريا ستيفان دي ميستورا الى ان هناك حاجة ملحة لكي يجد مجلس الامن حلا للوضع في سوريا وان استخدام الاسلحة الكيميائية يتطلب تحقيقا دقيقا وان تاكد فهو امر فظيع، داعيا مجلس الامن الى انشاء آلية للتحقيق في مزاعم الهجمات الكيميائية، مؤكدا ان هناك قلق حقيقي على الامن الدولي وليس فقط الاقليمي داعيا جميع الاطراف على ممارسة اكبر قدر من ضبط النفس وتجنب اي مواجهة.

 مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا حذر من اي ضربة عسكرية في سوريا، موضحا ان اميركا قامت بتدريب اطراف على فبركة الاخبار بشان استخدام الاسلحة الكيميائية وان ما يجري في سوريا هو هزيمة الإرهابيين الذين دعمتهم الدول الغربية متهما الدول الغربية بالسعي للحفاظ على بؤر التوتر بالقرب من العاصمة دمشق لارهاب سكانها كاشفا عن العثور على مخبى للاسلحة تابع لجماعة جيش الاسلام لاعداد المواد الكيميائية.

المندوبة الاميركية في المجلس نيكي هيلي اتهمت المجلس بانه لا يفعل شيئا اتجاه استخدام الاسلحة الكيمياوية، مشيرة الى ان واشنطن عازمة على معاقبة من قام بالهجوم المزعوم مهما كان موقف مجلس الامن، فيما زعم مندوب الفرنسي فرنسوا ديلاتري ان الجيش السوري هو من لديه مصلحة في استخدام السلاح الكيميائي.
103-4

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة