مقتل 21 شخصا بينهم صحفيين في تفجير مزدوج بالعاصمة الأفغانية

مقتل 21 شخصا بينهم صحفيين في تفجير مزدوج بالعاصمة الأفغانية
الإثنين ٣٠ أبريل ٢٠١٨ - ٠٦:٠٢ بتوقيت غرينتش

قال مسؤولون إن تفجيرين وقعا في العاصمة الأفغانية كابول، صباح اليوم الاثنين، مما أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 21 شخصا، بينهم صحفيين.

وأدى الاعتداءان اللذان وقعا بفارق نصف ساعة إلى سقوط ما لا يقل عن 21 قتيلا و27 جريحا، وفق حصيلة مؤقتة أعلنتها وزارة الصحة الأفغانية.

وأحصت صحافية في فرانس برس من جانبها 14 جثة في مشرحة مستشفى وزير أكبر خان، غير أن عددا من الضحايا الآخرين نقلوا إلى مستشفى المنظمة غير الحكومية الإيطالية "إيمرجنسي".

وقتل شاه ماراي، رئيس قسم التصوير في مكتب فرانس برس في كابول، في التفجير الثاني الذي استهدف صحافيين هرعوا إلى موقع العملية الانتحارية الأولى.

كما قضى ثلاثة صحافيين آخرين في الاعتداء الثاني، يعملون جميعهم لشبكات تلفزيونية أفغانية بينها شبكة "طلوع نيوز".

وقال مصدر أمني أن الانتحاري الذي استهدف الصحافيين اختلط على الأرجح بهم "حاملا كاميرا".

وقال المتحدث باسم شرطة كابول حشمت ستانيكزاي أن "الانتحاري فجر نفسه بين الصحافيين وأوقع ضحايا".

وهرع الصحافيون إلى الموقع بعد وقوع الاعتداء الأول قبيل الساعة 8,00 (3,30 ت غ)، على مقربة من مقر الاستخبارات الأفغانية.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الداخلية نجيب دانش أن "انتحاريا على دراجة نارية فجر نفسه أمام صف للغة الإنكليزية في قطاع شاش داراك".

وتعرض مقر أجهزة الاستخبارات لعملية انتحارية في آذار/مارس حين اجتاز انتحاري راجل حاجز الشرطة وفجر نفسه عند مدخل المكاتب.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة