أنباء عن تدهور صحة سلفاكير ومعارك عنيفة جنوب السودان!

أنباء عن تدهور صحة سلفاكير ومعارك عنيفة جنوب السودان!
الإثنين ٣٠ أبريل ٢٠١٨ - ٠٢:٤٢ بتوقيت غرينتش

اندلعت معارك عنيفة حول مدينة ياي بجنوب السودان بين طرفي الصراع، وتبادل الطرفان القصف المدفعي على منطقة الميل 4 على شارع ياي كايا مخلفاً عشرات القتلى والجرحى من الجانبين.

العالم - افريقيا

وبدأت هذه المعارك  في وقت رشحت فيه أنباء عن تدهور صحة رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت لدرجة أن أحد أطبائه وصفه بغير اللائق صحياً لإدارة البلاد.

أكد الناطق الرسمي باسم قوات المعارضة التي يقودها د. رياك مستشار الجنرال وليم جاركوث لموقع "سوباط بريس" اندلاع المعارك، مؤكداً مقتل وجرح العشرات من الطرفين في وقت فر فيه آلاف الأشخاص من خارج ياي إلى الأدغال.

وأوضح جاركوث أن قوات الطرفين اشتبكت أيضاً في مدينة واط مما أسفر عن مقتل 45 شخصاً، مشيراً إلى أن المعارك بولاية الوحدة لا زالت مستمرة، وقال: "الجيش الشعبي قصف أمس جزيرة وأحرق عددا من المنازل" مشيراً لاندلاع معارك في ربكونا ويامبيو وأكوبو وليير وميرنيال ونهياليو وروبشاي وشكر.

إلى ذلك أكد أحد مستشاري الرئيس سلفاكير الطبيين الدكتور ماوين أكوت عدم صلاحية الرئيس سلفاكير ميارديت طبياً لإدارة البلاد، وقال ماوين في تغريدة له عبر تويتر من كندا إن الرئيس سلفاكير ميارديت ليس لائقًا طبياً وصحياً لإدارة البلاد، وأنه يعاني من مرض عضال، وسيفقد حياته بسبب المرض خلال الأشهر القادمة، وأضاف: "أنا طبيب كندي ولدي القدرة على تشخيص الأمراض المستعصية أؤكد أن الحالة الصحية للرئيس سلفاكير تشهد تدهوراً مريعاً".

وتدهورت حالة الرئيس سلفاكير ميارديت الصحية في الآونة الأخيرة، حيث أصيب الرئيس بإغماءة عميقة، إبان وصوله إلى منتدى قمة الإيقاد الماضية، وكانت مصادر مقربة من الرئيس أرجعت الإعياء إلى الإرهاق والسهر، فيما أكدت مصادر طبية إصابة الرئيس بمشاكل في الكبد والكلى جراء إفراطه في تناول الكحول.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة