عملية أميركية فوق القنصلية الروسية تحت جنح الظلام

عملية أميركية فوق القنصلية الروسية تحت جنح الظلام
الثلاثاء ٠١ مايو ٢٠١٨ - ٠٧:٥٣ بتوقيت غرينتش

قامت السلطات الأميركية بإنزال العلم الروسي عن مقر إقامة القنصل العام الروسي في مدينة سياتل شرق البلاد، واعدة بإرجاعه إلى السفارة الروسية في واشنطن.

العالم - الاميركيتان

وأوضح مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية أمس الاثنين، أن السلطات قررت إنزال العلم لفقدان المبنى صفته الدبلوماسية، بعد أن أصدرت واشنطن قرارا بإغلاق القنصلية العامة الروسية في سياتل اعتبارا من 1 أبريل الماضي.

وقال المسؤول إن العلم الذي تركه الدبلوماسيون الروس يرفرف فوق المبنى لدى مغادرته، تم إنزاله "باحترام" السبت الماضي.

وفي وقت سابق وصفت السفارة الروسية في واشنطن تصرف السلطات الأمريكية بـ "المرفوض" وطالبت بإعادة العلم الروسي إلى مكانه، باعتبار مقر القنصل العام ملكية روسية تتمتع بالحصانة.

 

يذكر أن الحكومة الأمريكية قررت إغلاق القنصلية الروسية، إضافة وطرد 60 دبلوماسيا روسيا، تضامنا مع بريطانيا على خلفية قضية تسميم الجاسوس البريطاني السابق سيرغي سكريبال وابنته مطلع مارس الماضي.

واتهمت لندن موسكو بالوقوف وراء الاعتداء على سكريبال، فيما رفضت روسيا هذا الاتهام، ووصفته بالباطل والاستفزازي.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة