الوزيرة الجزائرية تنهي جدلا كبيرا في بلاده حول حذف سورة قرآنية

الوزيرة الجزائرية تنهي جدلا كبيرا في بلاده حول حذف سورة قرآنية
الثلاثاء ٠١ مايو ٢٠١٨ - ٠٨:٤٠ بتوقيت غرينتش

نفت وزيرة جزائرية، وجود مقترح لحذف سورة قرآنية من الكتب المدرسية، أثار جدلًا كبيرًا في البلاد خلال الأيام الأخيرة.

العالم - الجزائر

وقالت وزيرة التعليم الجزائرية، نورية بن غبريط، في تصريح للتلفزيون الحكومي، مساء الإثنين، “هناك سوء فهم، والجدل الموجود بشأن هذه السورة (الإخلاص) كذب في كذب”.

وأضافت “نطمئن الجميع أنه ليس بيد شخص واحد مهما كانت كفاءته أن يضيف أو يحذف شيئًا من المناهج التعليمية”.

والأسبوع الماضي، نقلت وسائل إعلام محلية عن جيلالي مساري، مدير المركز الوطني للبحث في الأنثروبولوجيا (حكومي)، اقتراحه خلال الملتقى الدولي حول تدريس التربية الإسلامية الذي عُقد 23 و24 أبريل/ نيسان الماضي بالعاصمة الجزائر، “حذف سورة (الإخلاص) من المناهج الدراسية”.

وبرر مساري اقتراحه بـ”صعوبة فهمها من تلاميذ الطور (المرحلة) الابتدائي، وعدم قدرتهم على استيعاب معانيها”.

 وأثار المقترح جدلًا متصاعدًا عبر وسائل الإعلام المحلية وشبكات التواصل الاجتماعي، وسط دعوات للسلطات بوقف استهداف مقومات الهوية الإسلامية بالمنظومة التعليمية.

208

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة