ميركل: أوروبا ستقوم "بكل ما يلزم" لابقاء ايران في الاتفاق النووي

الأربعاء ٠٩ مايو ٢٠١٨ - ١٢:٢٩ بتوقيت غرينتش

تعهدت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل الاربعاء بقيام برلين وباريس ولندن "بكل ما يلزم" لضمان بقاء ايران في الاتفاق النووي المبرم عام 2015 غداة انسحاب الولايات المتحدة منه.

العالم-أوروبا

تعهدت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل الاربعاء بقيام برلين وباريس ولندن "بكل ما يلزم" لضمان بقاء ايران في الاتفاق النووي المبرم عام 2015 غداة انسحاب الولايات المتحدة منه.

وقالت ميركل "سنبقى ملتزمين بهذا الاتفاق وسنقوم بكل ما يلزم لضمان امتثال ايران له"، مضيفة أن ألمانيا اتخذت هذا القرار بالتعاون مع بريطانيا وفرنسا.

من جانب آخر قالت الناطقة الرسمية باسم السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي مايا كوتشيانتشيتش، في بيان صحافي اليوم الأربعاء "يعرب الاتحاد الأوروبي عن أسفه العميق لإعلان الرئيس الأميركي ترامب الانسحاب من خطة العمل المشتركة الشاملة للملف النووي الإيراني."

وأضافت "طالما استمرت إيران في تنفيذ التزاماتها النووية، كما فعلت حتى الآن، وتأكدت من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية في 10 تقارير متتالية، فإن الاتحاد الأوروبي سيظل ملتزما بالتنفيذ الكامل والفعال للاتفاقية النووية."

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة