تصرفات الشيشاني الذي هاجم المارة بباريس تتحملها السلطات الفرنسية

تصرفات الشيشاني الذي هاجم المارة بباريس تتحملها السلطات الفرنسية
الأحد ١٣ مايو ٢٠١٨ - ٠٤:٣١ بتوقيت غرينتش

حمل الرئيس الشيشاني رمضان قديروف، الحكومة الفرنسية المسؤولية عن تنشئة مواطنه حمزة آزيموف، الذي هاجم المارة أمس السبت، في العاصمة باريس.

العالم - اوروبا

وكتب قديروف في صفحته على "تيليغرام": "أعتقد أنه من الضروري الإعلان، أن المسؤولية، في سير آزيموف في طريق الجريمة، تقع على عاتق السلطات الفرنسية.. هو ولد في الشيشان، لكن نشأته وتكوين شخصيته ونظرته للحياة كان في المجتمع الفرنسي".

وأكد الرئيس الشيشاني، بأن آزيموف مواطن روسي، لكنه "لا يحمل جواز سفر يثبت ذلك، فهو لم يحصل على وثيقة السفر الجديدة عندما بلغ 20 سنة".

وحسب قديروف، فإن آزيموف كانت لديه اتصالات مع السلطات الأمنية الفرنسية.

وعبر الرئيس الشيشاني عن تعازيه لأهالي وأقارب ضحايا الهجوم، الذين سقطوا على يد آزيموف.

206

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة