مجرم حرب نازي ما زال على قيد الحياة!!

مجرم حرب نازي ما زال على قيد الحياة!!
الثلاثاء ٢٢ مايو ٢٠١٨ - ٠٣:٢٩ بتوقيت غرينتش

ينشغل اليوم فريق صغير من المحققين الألمان في تقفي أثر آخر النازيين الذين شاركوا في الحرب العالمية الثانية، وذلك في سباق مع الزمن قبل أن يلاقيهم الموت.

العالم - منوعات 

وقال المحقق الألماني جينس رومل: "نجمع أصغر المعلومات، كقطع أحجية، لمعرفة دور وعمر ورتبة كل مجرم نازي ما زال على قيد الحياة، وخدم سابقا في جيش هتلر النازي".

وتشهد ألمانيا حتى اليوم محاكمات لأشخاص مسنين، تفوق أعمارهم التسعين عاما، ويطلب منهم معلومات عن الجرائم التي حدثت في أربعينات القرن الماضي، والتي شاركوا فيها، حيث تذكر هذه المحاكمات بالحقبة السوداء التي عاشتها أوروبا والعالم أجمع.

ويركز المحققون بالأخص على ملاحقة المجرمين الذين عملوا في معسكرات الاعتقال النازية كمتواطئين في عمليات القتل الجماعي.

وهذه محاولة في سبيل إسماع صوت الضحايا للناس ولعائلاتهم، وكذلك لكشف المزيد من الحقائق للعلن.

كما أن العديد من النازيين قد هربوا إلى أميركا الجنوبية مباشرة بعد انتهاء الحرب، أحدهم أشهر مهندسي المحرقة اليهودية، أدولف إيتشمان، الذي فر إلى الأرجنتين واستقر فيها لمدة 15 عاما، إلى أن تمكنت المخابرات الإسرائيلية من القبض عليه في عام 1960.

ويقود المحقق رومل منذ عام 2015 فريق من المحققين المختصين في كشف وملاحقة آخر المجرمين، المتعاونين والشهود، قبل ملاقاتهم الموت.

وعند التأكد من موتهم جميعا، ستغلق ألمانيا الملف القضائي المتعلق بعمليات القتل والإبادة الجماعية التي انتهجتها الحكومة النازية.

كما يصرح الفريق المسؤول، أن أرشيفهم يعد واحدا من أكبر المراجع التاريخية الشاملة عن جنود وضباط الجيش النازي، حيث يحتوي الأرشيف على كل المعلومات الشخصية وكذلك تفاصيل الجرائم التي قاموا بها ومكان وقوعها.

120

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة