السيد مقتدى الصدر يدعو السعودية لإيقاف إعدام العراقيين

الخميس ٠٦ يناير ٢٠١١ - ٠٣:٢١ بتوقيت غرينتش

دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الأربعاء، السلطات السعودية إلى عدم إعدام العراقيين المعتقلين لديها، مؤكدا أن الجار يجب أن لايتعامل مع جاره بهذه القسوة.وقال الصدر في بيان صدر عن مكتبه في محافظة النجف الاشرف:إن "الدم العراقي محترم ومحقون عندنا وعلى ألإخوة في السعودية احترامه وحقنه"، داعيا "السلطات السعودية إلى التوقف عن إعدام العراقيين المحتجزين لديها". وكانت وزارة حقوق الإنسان دعت في الـ 27 من كانون الأول/ديسمبر الماضي، إلى فتح تحقيق دولي للوقوف على خلفيات قضية إعدام السجناء العراقيين متهمة السلطات السعودية بقتل عشرات العراقيين من دون إجراء محاكمات عادلة، كما طال

دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الأربعاء، السلطات السعودية إلى عدم إعدام العراقيين المعتقلين لديها، مؤكدا أن الجار يجب أن لايتعامل مع جاره بهذه القسوة.

وقال الصدر في بيان صدر عن مكتبه في محافظة النجف الاشرف: إن "الدم العراقي محترم ومحقون عندنا وعلى ألإخوة في السعودية احترامه وحقنه"، داعيا "السلطات السعودية إلى التوقف عن إعدام العراقيين المحتجزين لديها".


وكانت وزارة حقوق الإنسان دعت في الـ 27 من كانون الأول/ديسمبر الماضي، إلى فتح تحقيق دولي للوقوف على خلفيات قضية إعدام السجناء العراقيين متهمة السلطات السعودية بقتل عشرات العراقيين من دون إجراء محاكمات عادلة، كما طالبت المجتمع الدولي بالتدخل والوقوف على ملفات مئات المعتقلين العراقيين المحتجزين في السجون السعودية.


وأضاف الصدر: أن "ما أشيع عن إعدام بعض العراقيين في السعودية ضربا بالسيف لا يجوز، كون الجار لايجب ان يتعامل مع جاره بهذه القسوة وان كان مذنبا"، بحسب قوله.


يذكر أن قضية إعدام 40 مواطناً عراقياً على أيدي السلطات السعودية أخذ حيزاً واسعاً في العديد من وسائل الإعلام العراقية من دون أن يتم تأكيده أو نفيه من قبل السلطات السعودية، ما أثار احتجاجات من عدة أطراف سياسية، فيما هددت محافظات عراقية بإغلاق الحدود مع السعودية في حال تم ذلك بالفعل.


وطرحت القضية في جلسات البرلمان العراقي مؤخرا وتمت مخاطبة وزارتي الخارجية والداخلية لتقصي الحقائق والوصول لحقيقة الموضوع.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة