لليوم الثاني.. تواصل الاستفتاء على مصير جنوب السودان

الإثنين ١٠ يناير ٢٠١١ - ٠١:٥١ بتوقيت غرينتش

يواصل نحو اربعة ملايين ناخب من ذوي الاصول الجنوبية اليوم الاثنين ولليوم الثاني من الاستفتاء على مصير جنوب السودان، الادلاء باصواتهم في عملية اقتراع بدأت أمس وتستمر اسبوعا.وقال رئيس حكومة الجنوب سالفا كير بعد ادلائه بصوته الاحد، ان الاستفتاء لحظة تاريخية، فيما اعتبره السناتور الاميركي جون كيري فصلا جديدا في تاريخ السودان.وفي الخرطوم، ادلى الناخبون الجنوبيون باصواتهم لتحديد مصير الجنوب.وتجري عمليات الاقتراع وسط دعوات لجعل الاستفتاء فرصة لتاسيس علاقات اكثر متانة بين الشمال والجنوب، واجرائه بشفافية حتى تكون النتائج معبرة عن الرأي الحقيقي للمواطنين.وقد أدلى الناخب

يواصل نحو اربعة ملايين ناخب من ذوي الاصول الجنوبية اليوم الاثنين ولليوم الثاني من الاستفتاء على مصير جنوب السودان، الادلاء باصواتهم في عملية اقتراع بدأت أمس وتستمر اسبوعا.

وقال رئيس حكومة الجنوب سالفا كير بعد ادلائه بصوته الاحد، ان الاستفتاء لحظة تاريخية، فيما اعتبره السناتور الاميركي جون كيري فصلا جديدا في تاريخ السودان.

وفي الخرطوم، ادلى الناخبون الجنوبيون باصواتهم لتحديد مصير الجنوب.

وتجري عمليات الاقتراع وسط دعوات لجعل الاستفتاء فرصة لتاسيس علاقات اكثر متانة بين الشمال والجنوب، واجرائه بشفافية حتى تكون النتائج معبرة عن الرأي الحقيقي للمواطنين.

وقد أدلى الناخبون الجنوبيون في دارفور باصواتهم لاستفتاء تقرير مصير جنوب السودان في 15 مركزا بعدد من المحليات، لاسيما المناطق القريبة من الولايات الجنوبية.

واكد غالبية جنوبيي دارفور انتماءهم الى الاقليم وعزمهم البقاء مهما كانت نتيجة الاستفتاء، وانهم صوتوا لخيار الوحدة.

في هذه الاثناء، أعلنت مصادر قبلية سودانية مقتل ثمانية اشخاص على الاقل في سلسلة من الاشتباكات بين قبيلتي الدنكا والمسيرية بمنطقة ابيي المتنازع عليها بين الشمال والجنوب.

وقال احد زعماء قبيلة المسيرية ان الاشتباكات اندلعت بعد ان شن جنود جنوبيون هجوما على افراد من القبيلة.

وقد حملت الحركة الشعبية لتحرير السودان الحكومة في الخرطوم مسؤولية اندلاع الاشتباكات.

من جهة اخرى، أكد الرئيس الاميركي باراك اوباما دعم بلاده الكامل للسودان بعد اجراء استفتاء تقرير المصير في جنوب هذا البلد، داعيا جميع الاطراف الى عدم الانجرار لمحاولات الاستفزاز.

واكد اوباما في بيان، ان الولايات المتحدة ستظل ملتزمة بشكل كامل لمساعدة الاطراف في معالجة القضايا الحساسة بعد الاستفتاء، مهما كانت نتيجة التصويت.



آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة