خاص العالم

بالفيديو ..قوات الجيش السوري تنتشر في معبر نصيب

السبت ٠٧ يوليو ٢٠١٨ - ٠٢:١٣ بتوقيت غرينتش

أفادت مراسلة قناة العالم في سوريا بوصول الجيش السوري والقوات الروسية إلى معبر نصيب الحدودي للمرة الأولى منذ 3 سنوات بعد سيطرة المجموعات المسلحة عليه في العام 2015.

العالم-مراسلون

وقالت المراسلة إن الجيش رفع العلم السوري فوق المعبر ونشر قوات وآليات في المناطق المحيطة بالمعبر لاستكمال تمشيطها .

واشارت المراسلة إلى أن الجيش السوري وصل إلى المعبر بعد عملية نوعية بدأها منذ حوالي اسبوعين وكان الهدف منها الوصول إلى الحدود الأردنية السورية وإلى معبر نصيب تحديدا.

وأضافت المراسلة أن العملية تمت على محورين الأول من منطقة صيدا التي تم تحريرها والثاني من محور محاذي للحدود السورية الاردنية من ريف السويداء الجنوبي الغربي.

حيث سيطر الجيش خلالها على عدد من المخافر الحدودية التي كانت تشكل مهابر غير شرعية للمجموعات المسلحة .

وأوضحت أن هذه النقطة كانت تشكل نقطة تسلل للارهابيين والمسلحين المدربين والذين كانت تدربهم أجهزة استخبارات أجنبية وعربية واسرائيلية ليتم توزيعهم بعدها إلى بلدات ريف درعا وريف السويداء .

وأشارت المراسلة إلى عدم وجود تنسيق بين الجانبين السوري والاردني حتى هذه اللحظة حيث أن عملية درعا سورية بشكل كامل .

وقالت المراسلة إن بلدات ام المياذن ونصيب وبصرى الشام من البلدات التي خضعت للاتفاق الذي تم برعاية روسية حيث سيتم اخراج من يريد الخروج للشمال السوري وتسوية اوضاع من يريد البقاء ، حيث سيدخل الجيش بموجب هذا الاتفاق الذي تم نتيجة الانهيارات في المجموعات المسلحة والانتصارات التي حققها الجيش السوري ما اضطر المسلحين إلى الاستسلام والمصالحات .

وختمت المراسلة بالقول إن الريف الغربي لدرعا وبالتحديد بلدة طفس مركز ثقل المسلحين ما يزال خارج اطار المصالحات وربما يكون مركز العمليات القادمة حيث سيكون الأكثر تعقيداً نتيجة قربه من الجولان السوري المحتل ، وأشارت إلى أن ولاءهم للنصرة أو لداعش الارهابيتين خصوصا في منطقة حوض اليرموك حيث يتواجد ما يسمى بجيش خالد بن الوليد.

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة