مدفيديف يزور الشرق الاوسط لتحريك عملية التسوية

الثلاثاء ١٨ يناير ٢٠١١ - ١٠:٠٠ بتوقيت غرينتش

وصل الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف الثلاثاء الى الضفة الغربية المحتلة في زيارة الى الشرق الاوسط تستمر يومين هدفها تحريك عملية التسوية المجمدة بين السلطة الفلسطينية وكيان الاحتلال.ويعقد مدفيديف في اريحا في الضفة الغربية الثلاثاء لقاءا مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس قبل ان ينتقل الاربعاء الى عمان حيث يلتقي ملك الاردن عبد الله الثاني.وبحسب بيان صدر عن الكرملين فان لمباحثات التي سيجريها مدفيديف مع القادة الفلسطينيين تندرج في اطار التعهدات التي قطعتها روسيا على نفسها لدفع الجهود الدولية الرامية الى تعزيز التسوية في الشرق الاوسط.

وصل الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف الثلاثاء الى الضفة الغربية المحتلة في زيارة الى الشرق الاوسط تستمر يومين هدفها تحريك عملية التسوية المجمدة بين السلطة الفلسطينية وكيان الاحتلال.

 

ويعقد مدفيديف في اريحا في الضفة الغربية الثلاثاء لقاءا مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس قبل ان ينتقل الاربعاء الى عمان حيث يلتقي ملك الاردن عبد الله الثاني.

 

وبحسب بيان صدر عن الكرملين فان لمباحثات التي سيجريها مدفيديف مع القادة الفلسطينيين تندرج في اطار التعهدات التي قطعتها روسيا على نفسها لدفع الجهود الدولية الرامية الى تعزيز التسوية في الشرق الاوسط.

 

وفي عمان ستتناول مباحثات مدفيديف بشكل رئيسي تمديد التعاون الثنائي في مجال التسلح والمجال النووي بحسب الكرملين.

 

وتتنافس روسيا مع الولايات المتحدة لتعزيز نفوذها في الشرق الاوسط وبالتالي اثبات مركزها كدولة عظمى.

 

ومفاوضات التسوية المتعثرة بين السلطة الفلسطينة وكيان الاحتلال والتي اعيد احياؤها في واشنطن في ايلول/سبتمبر بعد شلل استمر 20 شهرا، ما لبثت ان توقفت في الشهر نفسه بسبب رفض الكيان الاسرائيلي تجميد الاستيطان في الاراضي المحتلة.

 

وتعود آخر زيارة لرئيس روسي للضفة الغربية الى العام 2005 حين قام الرئيس السابق رئيس الوزراء الحالي فلاديمير بوتين بجولة على المنطقة.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة