تشديد الاجراءات العسكرية في القدس المحتلة

تشديد الاجراءات العسكرية في القدس المحتلة
الثلاثاء ٣١ مايو ٢٠١١ - ١٢:٥٦ بتوقيت غرينتش

شددت سلطات الاحتلال الإسرائيلي الاثنين، من إجراءاتها العسكرية في مدينة القدس المحتلة استعدادا لبدء الاحتفالات بذكرى احتلالها عام 1967، إعتبارا من اليوم الثلاثاء وحتى ليل غد الاربعاء.

وافاد موقع "قدس نت"، ان الآلاف من عناصر الشرطة الاسرائيلية انتشروا بمختلف أنحاء المدينة ونصبت الحواجز العسكرية بشوارع وأزقة البلدة القديمة والطرق المؤدية إليها لحماية الاحتفالات اليهودية التي ستنطلق من حي الشيخ جراح، وصولا لحائط البراق.

ووفقا لما أعلنته ناطقة باسم الشرطة الإسرائيلية، ستسمح سلطات الاحتلال للمستوطنين بالدخول إلى باحات المسجد الأقصى وساحة البراق، لأداء طقوس دينية.

وقالت الناطقة: "إن قوات الشرطة ستنتشر بكافة أنحاء المدينة بما فيها شرقي القدس والبلدة القديمة ابتداء من ساعات صباح الغد المبكرة وحتى انتهاء الأحداث مساء يوم الأربعاء المقبل"، محذرة أن قوات الشرطة ستمنع أية احتكاكات بين الأطراف وسوف تتعامل بحزم وصرامة ضد أي جهة كانت تحاول أو تسول لها نفسها القيام بأي محاولة لأعمال استفزازية أيا كانت وبدون أي استثناءات، حسب زعمها.

وكانت الحكومة الإسرائيلية عقدت الأحد، اجتماعا احتفاليا في قلب البلدة القديمة في ما يعرف بـ "قلعة داود" بمناسبة ذكرى احتلال المدينة المقدسة وضمها إلى السيادة الإسرائيلية بقانون سنه الكنيست، أعلن في مستهله رئيسها بنيامين نتنياهو أن مسألة بقاء القدس موحدة تحظى بدعم الكونغرس الأميركي، وأن حكومته تلتزم مواصلة البناء في المدينة، حسب قوله.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة