حكم حمد لن يستمر ويجب مواجهة القوة بالقوة

حكم حمد لن يستمر ويجب مواجهة القوة بالقوة
الإثنين ٠٦ يونيو ٢٠١١ - ٠٢:٢٧ بتوقيت غرينتش

لندن(العالم)-06/06/2011- اكد تحالف ثوار 14 فبراير في البحرين رفضه لاستمرار حكم ال خليفة ودعا الى تقديم ملك البحرين حمد بن عيسى الى المحاكمة، مطالبا الشعب بمواجهة اجراءات واعتداءات وقمع النظام بالقوة.

وقال المتحدث باسم تحالف ثوار 14 فبراير عبد الرؤوف الشايب في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الاحد: ان ال خليفة لا دين لهم ولا مبدأ ويتابعون ما يحلو لهم من اهواء وامزجة، ويريدون ما يطرحون من دعوات للحوار والمفاوضات او غيرها للاستهلاك المحلي والاقليمي والدولي ليوحوا للعالم بانهم دعاة سلام وعقل وحوار.

واضاف الشايب: لكنهم دعاة همجية وبربرية ، حيث يعرف النظام الخليفي بين شعوب المنطقة والعالم بانه نظام قمعي واصبح مكشوفا انه يداهم البيوت ويقتل الاحرار ويعتدي على الاعراض وينتهك الحرمات.

واشار الى محاكمة  اكثر من 10 من العسكريين الذين شاركوا في المظاهرات السلمية والحكم عليهم بالسجن بما يصل الى عشر سنوات، منوها الى حوادث اعتداء على 10 معلمات ايضا.

واكد الشايب ضرورة تقديم ملك البحرين حمد بن عيسى ال المحاكمة والعدالة، مؤكدا رفض البحرينيين للحوار مع من تلوثت بداه بدماء الشعب وهاجم البيوت وهدم المساجد وهتك الاعراض.

وشدد على رفض البحريين لاستمرار حكم حمد عليهم ، معتبرا ان الملكية الدستورية التي يطرحها البعض ما هي الا استعباد للشعب وتكريس لحكم ال خليفة، ولن يقبل بها الشعب بعد اليوم.

ودعا المتحدث باسم تحالف ثوار 14 فبراير عبد الرؤوف الشايب الشعب البحريني الى مواجهة النظام الذي لا يعرف الا لغة القوة بنفس اللغة التي يستوعبها، من اجل اخراج جيش الاحتلال السعودي الذي هدم البيوت وهتك الاعراض مطالبا الشعب البحريني بالانتفاضة ضد الطغيان الخليفي والاستبداد السعودي.

واشار الشايب الى ان المعتقلين يتعرضون لصنوف التعذيب ومنها الاعتداءات الجنسية يوميا، مؤكدا ضرورة اجتثاث نظام ال خليفة من الجذور من ارض البحرين.

MKH-6-00:07

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة