بلجيكا فشلت في تشكيل الحكومة منذ عام

بلجيكا فشلت في تشكيل الحكومة منذ عام
الثلاثاء ١٤ يونيو ٢٠١١ - ١٠:٢٣ بتوقيت غرينتش

طالب رئيس الوزراء البلجيكي المنتهية ولايته ايف لوترم كافة الاطراف السياسية في بلاده بذل مزيد من الجهد من اجل التوصل الى تشكيل حكومة جديدة واصلاح الدولة.

وكان لوترم يدلي بتصريحات صحفية اليوم، بعد عام كامل من الانتخابات النيابية التي جرت في الثالث عشر من حزيران/ يونيو في العام الماضي، واستمرار تعثر تشكيل الحكومة.

واوضح لوترم انه يسير امور البلاد "بصلاحيات محدودة"، منذ مدة طويلة، حيث "لا بد من توسيع صلاحيات حكومة تصريف الاعمال بانتظار انجاز الاصلاحات وتشكيل الحكومة، اذ لا يمكن لهذا الوضع ان يستمر"، حسب كلامه.

ووجه رئيس الوزراء البلجيكي المنتهية ولايته انتقادات لرؤساء الاحزاب السياسية المشاركة في المفاوضات، دون ان يسمها، باعتبار انهم يتفاوضون "انطلاقا من حسابات انتخابية محلية ضيفة"، على حد وصفه.

وعبر عن امله بان يتمكن المنسق الحكومي الحالي اليو دي ريبو، زعيم الحزب الاشتراكي الفائز بالانتخابات في جنوب البلاد الناطق بالفرنسية، من انجاز المهمة والتوصل الى اصلاحات تفضي الى تشكيل الحكومة.

ولم يستبعد رئيس الوزراء الحالي مشاركته في اي حكومة قادمة، مشددا على ضرورة تجنب خيار العودة مجددا الى صناديق الاقتراع.

ويذكر ان انتخابات العام الماضي قد اسفرت عن فوز الاشتراكيين في الجنوب، بينما فاز حزب التحالف الفلاماني الجديد في الشمال الناطق بالهولندية، وهو الحزب صاحب النزعة الانفصالية، ما ادخل البلاد في دوامة سياسية بسبب تنافر رؤى الطرفين الفائزين شمالا وجنوبا لمستقبل البلاد.

ولم تفلح محاولات الملك البير الثاني تسمية العديد من الوسطاء في التوصل، حتى الان، الى حلول تقرب وجهات نظر الحزبين الكبيرين وتلبي تطلعات الاحزاب الاخرى المشاركة في عملية التفاوض.

ولم تعط نتائج استطلاعات الراي، التي اجريت مؤخرا، اي مؤشرات ايجابية، اذ تفيد بان اي نتائج انتخابات، فيما لو حصلت، لن تؤدي الى تغيير كبير، ما يعني ان امد الازمة قد يطول، وهو ما يشكل تهديدا حقيقيا لمستقبل البلاد.

تصنيف :
كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة